]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هل يجوز أكل لحوم الذئاب عند قتلها ؟

بواسطة: بلقسام حمدان العربي الإدريسي  |  بتاريخ: 2016-02-28 ، الوقت: 16:50:16
  • تقييم المقالة:

شخصا ، سأل مفتيا عن إجازة أكل لحوم الذئاب عند قتلها. كانت إجابة المفتي بالنفي ، بمعنى لا يجوز أكل لحم الذئب، وهي مثلها مثل لحوم الكلاب (أكرمكم الله)...

ثارت ثائرة السائل وبدأ بانفعال يصف للمفتي  خصال "غير حميدة" للذئاب من الغدر و التعدي على أملاك و حقوق الآخرين.  واكل لحمه للنكاية و التشفي فيه... 
رد عليه المفتي "أنت مالك ومال جرائم الذئب ، أنت قتلته فالأمر ينتهي عند هذا الحد" ، مضيفا له ، أي المفتي " إلا إذا كنت من هواة أكل لحوم الذئاب  و تبحث عن  فتوى شرعية تحلل بها ذلك"...
هذه الواقعة تطابق تماما ما حصل للزعيم الليبي الراحل معمر القذافي ، عندما خرج "الثوار" بعد أسره و إعدامه ليذكروا الناس بجرائمه من قتل و اغتصاب ، الخ...

 رغم أن لا فرق من ناحية القانونية المجرم القاتل مئات أو الآلاف والمجرم الذي يقتل شخصا بعد أسره، ثم التلذذ في تعذيبه و اهانته وتوثيق فعلته  بالصور ليراها العالم أجمع...
وهم لا يدركون بفعلتهم هذه الشنيعة و المشينة افتقدتهم احترام الناس لهم وأصبح ينظر إليهم مجرد أناس متعطشين للثأر و للانتقام.  يا للعار ،  منذ متى كان الرقص على جثث الأموات ثم تُعرض للفرجة و التشفي وهي شبه عارية ، انتصار ...
نعم ، يا للعار ،  إذا كان للعار خصوصيات فهذه هي خصوصيته . لأن من يزعم أنه ثار ضد الظلم و الاستبداد و الإجرام لن يقوم بنفس الأفعال والكذب من البداية على الناس وكل واحد من هؤلاء يعطي قصة مخالفة عن الأخرى في ملابسات القبض و مقتل معمر القذافي...

 رغم أن كل شيء واضح من الصور بأنه أُعدم بعد التنكيل به قبل و بعد إعدامه. قد يتساءل سائل كيف يمكن لهؤلاء الناس حكم الشعب الليبي وبداياتهم الكذب و قتل الأسير بدون محاكمة... 
هذا لا يعني أن معمر القذافي أصاب أثناء مدة حكمه الطويلة ونشر العدل و المساواة بين رعيته والتوزيع العادل لثروة البلاد وتحويل البلاد إلى ملكية خاصة تتوارث بين الأبناء و الأحفاد، لكن لا يمكن أن يستبدل طاغية بطغاة ...

 

 

بلقسام حمدان العربي الإدريسي

23.10.2013


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق