]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تاويل الكتابة عند المجتمعات الحضارية

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2016-02-26 ، الوقت: 20:45:49
  • تقييم المقالة:

تاويل الكتابة عند المجتمعات الحضارية =================== الكتابة سر وسحر , متقدم بالفطرة على الفراءة بحوالي : 1400 سنة . ولما كانت الكتابة طقس إنساني عميق الجذور حسب سوسيولوجية الأدب , نطرح عدة تاويلات على عدة أبعاد , سواء الموهبة... الكاتب ... الأثر.....القارئ..... والإنتاج . ولمحاولة فهم العالم لدلالات الكتابة مهما نكن صفة الداعيين أن الوضع القائم سعيد ومريح وجيد , وانما الكتابة الحقة تعطى لها تأويلات أخرى غير الكتابة المعاشة اليوم . الكتابة الحقة تدل على الفقد والخسارة أكثر من أي شيئ أخر حتى قيل من يفقد حبيب سكتب شعرا , ومن يفقد وطنا يكنب رواية . وهكذا على سبيل المثال الكاتب عندما يكتب من بغداد فالمشكل في بغداد بل أزمة , وعندما يكتب بمصر فالمشكل بمصر , وعندما يكتب من الجزائر فالمشكل بالجزائر... وهلم جرا...حتى ان مدح وشكر الحكومات العربية . وعلى سبيل المثال عندما يكتب الشخص في موضوع إقتصادي فالمشكل إقتصادي..., وعندما يكتب الكاتب في موضوع إجتماعي فالمشكل إجتماعي..., وعندما يكتب في موضوع سياسي فالمشكل سياسي... وعندما يكتب في موضوع ثقافي فالمشكل ثقافي.... وعندما يكتب في موضوع أمني فالمشكل أمنيا... وهلم جرا. ويتم هذا حتى داخل القطر الواحد حسب درجة الخسارة والشقاء والتعاسة. 
لاتوجد كتابات سعادة او فرح , وانما الكتبة تعزية وشفاعة , الكاتب يكتب دمه , قبل ان يستشهد وتكتب له الشهادة في دولة ى تريد ما اقترفت يداها , في دولة تحكمها الأحادية الأوليغارشية المعادية للكتابة السيدة الحرة نفي اللحظة , وكل مثقف حق يرى من زاوية أخرى منذرا محذرا من خطر ما قادم ... وهكذا كل ماذكر لها كاتب او مثقف تتحسس السلطة مسدسها ! .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق