]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أمة اقرأ لمذا لا تقرأ

بواسطة: Rehili Ali  |  بتاريخ: 2016-02-22 ، الوقت: 13:04:35
  • تقييم المقالة:

صحيح نحن تاخرنا عن الغرب كثيرا لكن ما أدهشني و أنا أطالع احصائيات السنة الماضية الفرق الضوئي بين عدد الكتب التي يقرؤها الغربي و التي يقرؤها العربي .إذ يقرأ الغربي حوالي 24 كتابا في السنة الواحدة و يقرأ العبري 34 كتابا أما العربي فلا يكاد يصل لكتاب واحد و هذا ما حيرني و حيرنناجميعا .

 القراءة هي احسن وسيلة للرقي بالإنسان و السمو بأفكاره و تصوراته و السبيل الوحيد لإنتشاله من بحر الجهل المظلم .الإنسان لا يساوي شيئا بدون عقلة و فكره و هو ما ميزه به الخالق عزوجل عن باقي المخلوفات .إذ استخلفه في الأرض حتى يدك و يجتهد في النمو بفكره وعقله .وقد دلت الأيات القرآن الكريمة على ذلك كما خاطبت أولو العقول و ذوو الألباب كثيرا .ولكن ما دل على عظمة القراءة هي أول ما نزل به الوحي إذ قال عزوجل (اقرأ) ولم يبدأ وحيه بكلمة أخرى و إن دل هذا على شيئ إنما يدل على عظمة معناها و كبر فائدتها و التاريخ يأكد هذا فكل الامم التي بجلت هذه الكلمة عاشت في رقي و ازدهار لا مثيل له في عصرها .و العبرة من أجدادنا يوم كانوا لا يفرطون فيها و لا يقصرونفيها  كنا يومها سادة العالم و كانت لغتنا لغة العلم و المعرفة إذ سطع نورنا على جميع الامم و عمت علومنا جل المعمورة .

و الله ليحزنني أن أمة اقرأ لا تقرأ و في نفس الوقت نجد  أن أعدانا بنو صهيون لا يتركون القراءة مهما حدث و يجتهدون فيها ما نجتهده من أجل بطوننا .لا يوجد سبب يمعنا من القراءة يكفي أن تكون صادقا مع نفسك لتعلم هذا و لا تتطاول علي و تعطيني مليون سبب و سبب .فمنا من يقول بغلاء الكتب و منا من يقول بعدم توفر الوقت و منا من يقول نقص الكتاب العربي و شح فائدته و نحن نرد عليهم بما يأتي / ألا توجد في كل مقاطعة مكتبة تابعة للدولة فيها ما لذ لك و طاب من الكتب و زد على ذلك ظهور  الشبكة العنكبوتية التي أصبحت اليوم فيها أي كتاب تبحث عنه تقريبا و هي توفر لك مالك و جهدك إن كنت تريد توفيرهما معا و لا تقل لي بضيق الوقت و كثرة الأشغال و انت تقضي نصف يومك بين شبكات التواصل و مباريات كرة القدم و التمثليات التركية .فلا تكذب على نفسك و تكذب علي .و إن كنت لا تريد قراءة الكتاب العربي تعلم اللغة التي تريدها و أقرأ بها و هذاما  يجعل منك منفتح على ثقافات الغير و حضاراتهم و هو ما يساهم في تطوير شخصيتك و مستوى فكرك و يميزك عن أقرانك لكن إن كنت لا تريد تعلم لغة أجنبية فهدا لا يعني امتناعك عن قراءة الكتب الاجنبية المترجمة للعربية و المكتبة العربية غنية بهذا الصنف من الكتاب .

أحبتي في  الله حان وقت النهوض و التخلص من غبار  التخلف حان وقت القراءة و التطور لا تقدم لي أسباب بل قدم لي حلول كرهنا الأسباب و المسببات و قد جاء وقت الحلول و التطبيق .نحن نريد أن نبدأ و نمد الخطوة الاولى لا تقارن نفسك بالغرب حاليا لكن على أقل لنقرأ كتابا واحد كل شهر هل هذا صعب يا صديقي حوالي 10 صفحات كل يوم و ننهي كتاب كل شهر بربك إلى متى نبقى متخلفين عنهم في جميع الاحصائيات خاصة تلك التي تتعلق بالحضارة وصفات الإنسان المتمدن .نحن بقرأتنا و إخلاصننا للخالق نأجر و نفلح و نقدم صورة عن الإسلام الصحيح إسلام التقدم و الرقي بالإنسان لا إسلام التخلف و الرجعية .بربكم هل نحن اليوم بحياتنا هته نخدم الإسلام أم نسيئ إله  فليجيب  كل بصدق عن السؤال و سوف يدرك لمذا شوهت صورة الدين الحنيف في العالم أجمع و ربط أهله  بالتطرف و الإرهاب .


موقعي الشخصي alirehili/jeune.con


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق