]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

زواج الصالونات

بواسطة: طارق عرابي  |  بتاريخ: 2016-02-21 ، الوقت: 00:37:55
  • تقييم المقالة:

ان الزواج الذى لايتم فيه مراعاة حقوق وواجبات طرفا الخطبة هو احد اسباب خراب بيوت المسلمين وخاصة بيوت الملتزمين !!
ﻓﻜﻢ ﻧﺴﺒﺔ نجاح زواجك بأمرأة لم يحدث بينكم توافق ببسبب تضييق من الاهل ماانزل الله به من سلطان قبل الخطبة واثناء فترة الخطبة اخفى عليك كثير من ملامح شخصية الطرف الاخر !!!
ولاسيما اذاكانت فترة التعارف قبل الخطبة او بعدها قصيرة فبالطبع سيكون معرض اكثر للفشل ...
ولا سيما اذا تشدد اهل المرأة فى مقدار النظر ووقته فأنه سيكون اكثر فشلا
قال نبينا " انظر اليها فأنه احرى ان يؤدم بينكما " ولم يحدد مقدار معين للنظر ولاتوقيت محدد واختلف اهل العلم فى تقدير ذلك كل باجتهاده وفهمة حسب االبيئة والزمان
فوقت النظر مثلا ذهب الشافعية انه يكون قبل القدوم على الخطبة ويقول فى ذلك "يحسن ان تكون الرؤيا بحيث لاتعلم او لايعلم زويها بنية الزواج وان ذلك ماتوجبه اللباقة والذوق السليم " وكان ذلك مما رجحه كثير من اهل العلم ان يكون للشاب صورة لمن يريد خطبتها قبل الذهاب لخطبتها وعلى ذلك قال بعض العلماء له ان ينظر ماشاء قبل الخطبة ويحرم النظر بعد الخطبة وقبل العقد ومنهم من قال ينظر فى جميع الاوقات
ومن المتفق عليه ان النظر مباح قبل الخطبة ولو مع تكراره
وكذلك الحكم بالنسبة للمرأه لانه يعجبها منه ما يعجبه منها
ويقول ابن الجوزي فى كتاب النساء " ويستحب لمن اراد ان يزوج ابنته ان ينظر لها شابا مستحسن الصورة لا يزوجها دميما " اذن الطرفان بحاجة ماسة للنظر الى بعضهم
اما مقدار النظر فحدث نزاع فى هذه المسألة لانه لايوجد نص فى هذه المسألة فمنهم من ذهب الى المنع مطلق كالمزني ومنهم من ذهب لرؤية الوجه والكفين فقط كالمالكية والشافعية ومنهم من زاد على ذلك القدمين كالحنفية ومنهم من زاد على ذلك الرقبة كالحنابلة لان النبي صلى الله عليه وسلم اذن فى رؤية المراد خطبتها بدون علمها حيث قال لجابر رضى الله عنه "اذا خطب احدكم المرأة فأن استطاع ان ينظر منها الى مايدعوه الى نكاحها فاليفعل " وطبق ذلك عندما اختبئ لها على الشجرة ليراها لانه علم انه اذن له فى النظر الى جميع مايظهر غالبا اذ لا يمكن افراد الوجه بالنظر مع مشاركة غيره فى الظهور
ومنهم من رأى ان للخاطب ان ينظر الى اشياء ابعد من ذلك بكثير ولاكن هذا لايوافق مجتمعنا الان فعلينا التوسط وعدم التذمت باشياء ماأنزل الله بها من سلطان فى عقد هو من اعظم العقود شأنا عقد مبرم للابد يؤثر فى الحياة العملية تأثيرا بالغا ويقلب مجرى تاريخ الانسان لابد ان يفسح المجال ليتعرف كلا من الخاطب والمخطوب على بعضهم من حيث اخلاقه وطباعه وعاداته وميوله وافكاره ونظرته للحياة وللامور حتى يكون القرار قائما على اساس سليم ومتين دون تسرع او عدم تبصر ان تبدأ الحياة باعجاب رجل بأمرأة وصرح لها بذلك الاعجاب سواء بلفظ صريح او بطريق التعريض
وﺍﻟﺰﻭﺍﺝ ﺍﻟﺘﻘﻠﻴﺪﻱ ﺍﻟﻨﺎﺟﺢ ﻳﺤﺘﺎﺝ ﺇﻟﻰ ﻣﻮﺩﺓ ﻭﺭﺣﻤﺔ يتخللهما حب متبادل .
ﺃﻣﺎ ﺍﻟﺰﻭﺍﺝ الاروع والادوم ﻳﻜﻮﻥ بأن ينفرد الحب بعنصر خاص ويصبح حب وموده ورحمة والحب يأتي من خلال ﺍﻟﻌﺸﻖ ﻠﺼﻔﺎﺕ الﺸﺨﺺ ﻭا‌ﻓﻜﺎﺭه ..
كتبه / طارق عرابي

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق