]]>
خواطر :
يا فؤادي ، سمعت دقات همسا على أبوابك ... أخاف أنك في مستنقع الهوى واقع ... اتركنا من أهوال الهوى ، أسأل أهل الهوى لترى...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

استهداف أبناء اكتوبر .... مجرد ملاحظة / أحمد الخالد

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2011-12-23 ، الوقت: 15:44:41
  • تقييم المقالة:

عدد من شهداء التحرير ومصابيه في الأزمة الأخيرة المعنونة بمجلس الوزراء ، أو شارع الشيخ ريحان تكشف أسماؤهم وزيارات الإعلاميين  لأسرهم أن ذويهم من مقاتلي حرب اكتوبر ، بعضهم أبناء شهداء حرب اكتوبر ، والبعض الآخر من أبناء مصابي ومعاقي حرب أكتوبر أيضا ، فهل هي محض صدفة ؟!

بالطبع لا يمكن أن نتهم أحدا بأنه فعل مقصود في ذاته فليس هناك مبرر ، وليس هناك ما يدل على شخصيات هؤلاء بصورة واضحة تعلن عن انتمائهم لأسر الشهداء والمصابين ، كما أننا لا يمكن بأي حال أن نتوقع من قوات الجيش المصري تعمد قتل أو إصابة هؤلاء بالذات من بين كل المتواجدين بالميدان وإلا فعلى مصر السلام ...

ولكن أليست ظاهرة تستحق التأمل ، أليس طبيعيا أن نقف لنرى المفارقة العجيبة التي جعلت هذه الظاهرة واضحة للعيان جلية ، هل هناك ما يربط بين هؤلاء وجدانيا يجعلهم يلتقون في الميدان دون عمد ، أو عن عمد وواضح أنهم من الكثرة بين المتواجدين بالميدان بحيث صدفة الإصابة والقتل لهم تعددت ؟!

هل وراء هذه الظاهرة ظلم لهذه الفئة غير واضح للعيان من جانب القوات المسلحة في الحقوق والواجبات اللازمة لهم وحق الرعاية حتى وصل الأمر إلى حد الخروج للتعبير عن هذا في تجمع جماهيري له أهداف أخرى كتعبير نفسي واجتماعي يصعب الحشد له ضد القوات المسلحة في الظروف العادية ؟!

هل وراء حدوث هذه الظاهرة فضح من الله عز وجل لرجال المجلس حيث تكشف المفارقة مدى ظلم الآلة العسكرية الموجهة للشعب المصري حيث من يقتلون ومن يصابون هم أبناء من دافعوا عن أرض مصر وردوا لها كرامتها في مفارقة وجودية عجيبة تكشف عن مدى ما وصل إليه المجلس العسكري من عداء حتى لأبناء مؤسسته ، وزملاء الجبهة للسيد المشير وقادة المجلس معه ؟!

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق