]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الرحمة

بواسطة: الناصر محمد  |  بتاريخ: 2011-06-04 ، الوقت: 07:28:35
  • تقييم المقالة:

الرحمة هى الغاية الوحيدة من ديننا الحنيف والمبتغى الأوحد من ارسال محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم .أعوذ بالله من الشيطان الرجيم(وما أرسلناك الا رحمة للعالمين) .كما أننا عرفنا ربنا بأنه هو الله الرحمن الرحيم .وما من سورة فى القرآن الكريم الا ونفتتح تلاوتها بسم الله الرحمن الرحيم .كما أن اسم الرحمن وهو من أسماء الله الحسنى كثيرا ما كان يدعو به رسل الله ربهم كما ورد فى القرآن الكريم لعظم هذا الاسم ودلالته القوية ومكانته الراسخة فى قلوب رسل الله سبحانه وتعالى وحبهم وتعلقهم بهذا الاسم الذى يبعث راحة وطمأنينة فى قلب كل مؤمن ولا يقنطه من رحمة ربه عز وجل .وعندما يموت انسان عاص لله من ظاهر أفعاله وأقواله ويتسأل الناس هل سيعذبه ربه أم يرحمه ؟ هل سيدخله ربه الجنة أم سيقذف به فى النار؟ لايستطيع أحد أن يجيب على هذا السؤال على الرغم من سوء أفعاله وكبر معصياته وعلى الرغم من سوء خاتمة أعماله فى نظر الناس ولكن هناك اجابة قد يجتمع عليها الناس ألا وهى( يرحمه ربه ان شاء أو يعذبه ان شاء) لأن الناس تعلم أن رحمة الله واسعة وأن الغيب لله وحده.أعوذ بالله من الشيطان الرجيم (ولايطلع على غيبه أحد الا من ارتضى من رسول) حتى الرسل لايعلمون الغيب الا بعد أن يطلعهم الله عليه عالم الغيب والشهادة الكبير المتعال ولايستطيع أحد منهم أن يقول أن فلان فى النار أو فلان فى الجنة  من دون أن يطلعه الله عز وجل على هذا المصير.وفى النهاية أتسأل وبحق لما لا نرحم هذا الرجل وقد يرحمه ربه ولما لا نغفر لهذا الرجل وقد يغفر له ربه لما لا نرحمه فى شيخوخته وفى مرضه وفى مكانة صار اليها بعد أن كان فى وقت قريب فى سدة الحكم.أنا لا أتشفع له بتاريخه أو مكانته السابقة ولكنى أتشفع له بأن الله هو الرحمن الرحيم وأن الله هو الغفور الودود.ألا تحبون أن يغفر الله لكم ألاتحبون أن يرحمكم الله.ارحموا محمد حسنى مبارك واغفروا له.فوالله الذى لا اله الاهو ان قلبى يتقطع عليه رحمة به على الرغم من أننى لم أسلم من ظلمه وظلم حاشيته مثلى مثل ملايين غيرى ولكنها الرحمة التى زين الله بها قلوبنا ومن بها علينا وقد يرحمنا بها ويدخلنا جناته وينقذنا من ناره.رحم الله أمة الاسلام وبالله التوفيق


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • Yazan Ibrahim | 2011-06-04
    السلام عليكم أخ الناصر محمد :
    لا اعرف ماذا أقول أمن المعقول الرحمة تعم على الجميع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟!
    بعيدا كل البعد عن ما ورد في كلامك من الرحمة التي لا يسطع أحد انكارها التي لا تخص الا المولى عز وجل دعنا ننظر الى الموضوع من منطلق المنطق ؟؟؟؟.
    - كيف يمكن ترك كل ظالم ظلم الكثير في حياته كيف يغفرون له ؟؟ كيف وهو من سلب الأفراد حريتهم.
    كيف و هو من أبكى الملايين من الأطفال الذين كانوا ينامون بلا طعام بلا مأوى كيف ؟؟؟؟؟؟.
    - كيف وهو من سلب الناس و الأفراد قوتهم و طاردهم على لقمة العيش ؟.
    - كيف يغفرون له بعد ما ضاع ما ضاع من عزيز و من أخ و من قريب و من حبيب.
    * في نهاية المطاف فبرأيي لابد أن يحق الحق و يبطل الباطل مهما طال الزمن فأما اذا ترك كل شخص يستبيح ما يشاء في هذه الدنيا لكانت الأرض عبارة عن خرابة!
    و قد خلقنا الله لنعمر هذه الأرض و نكون عبادا صالحين عليها و شكرا ًًًًًً.

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق