]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الطرق الجديدة للجرائم في بغداد

بواسطة: مصطفى الحديثي  |  بتاريخ: 2016-02-04 ، الوقت: 17:55:33
  • تقييم المقالة:
كتب أحد المواطنين على الفيس بوك عدداً من النصائح موجهة الى سكان العاصمة العراقية بغداد للتخلص من الطرق الجديدة التي يبتكرها المجرمون من أجل تنفيذ عملياتهم الاجرامية اليومية ضد المدنيين الذين يواجهون عجز الحكومة العراقية من توفير أبسط مقومات العيش لهم. أبرز نصائح المواطن العراقي "للمواطن العراقي": أولاً: قطع واير الستلايت واختفاء الصورة من شاشة التلفزيون فجأة ... لا تصعد الى السطح مباشرة قد يكون سطو مسلح !!. ثانياً: لا تخرج من البنك او المصرف وتذهب مباشرة الى بيتك قد تكون مراقب وتسبب الضرر لأهلك وأموالك. ثالثاً: شخص او طفل يحاول ان يقول انه مفقود وضائع !! لا تذهب معه في مكان مجهول !! انتبه قد يكون فخ !!. رابعاً: اشخاص يدقون باب بيتك بحجة انهم دائرة الماء او الكهرباء لا تفتح الباب فورا تأكد !!! قد يكون كمين خلف باب. خامساً: بعض الاشخاص يأتون سيرا على الاقدام يقولون هم الجيش او الشرطة تفتيش !! لاحظ السيارات او تجهيزاتهم او عدد الموكب العسكري قد تكون عصابة مكونة من ٨ اشخاص. سادساً: عندما تمشي بالسيارة في مكان مهجور او فارغ وفجأة رمي عليك حجارة وكسر زجاج السيارة او من الخلف ضربك متقصد اخذ حذر وركز ولا تتوقف أبداً !!. سابعاً: المرأة المتسولة او غيرهم متسولين لا تفتح الباب انظر هل يوجد شخص في الحديقة يطفر من السياج ويسطوا، ولا تفتحي فقط من باب اعطي المال للفقير !!. في حين ان الدول المحيطة بالعراق تصدرت قائمة ابرز الابتكارات العربية التي اضافت محتوى جديد الى الابتكارات العالمية، والعراق منشغل بأمور بدائية لمكافحة الجريمة.
أبرز انجازات المواطن العربي بحسب موقع الانجازات العربية: أولاً: الغواص الماهر : ابتكار سعودي تقدمت به طالبة في أولمبياد الوطن للإبداع العلمي في السعودية ، وهو ابتكار يحول الماء إلى أكسجين باستخدام مادة فوق اكسيد البوتاسيوم ، وقد تلقت الطالبة السعودية صاحبة الاختراع عرض بقيمة 6 مليارات دولار لشراء الفكرة في المعرض التسويقي في أوروبا . ثانياً: 1 شيلد : عبارة عن شريحة الكترونية مصرية تعمل على جعل العلاقة بين الانسان والأجهزة مجموعة من الأوامر الصوتية ، واللمسية باستخدام الهواتف الذكية ، وقد حصدت الفكرة ما يزيد عن 45 ألف دولار عند عرضها بموقع كيكستارتر . ثالثاً: كين ترانس : جهاز مصري يعمل على التواصل مع الصم والبكم باستخدام لغة الإشارة وترجمتها للنص مفهوم ، وقد فاز ابتكار كين ترانس بالجائزة الأولى في دورة دبي الاقليمية في مسابقة سيد ستارز وورلد ستارتب. رابعاً: براسي : وهو عبارة ابتكار سوري يتكون من وسادة ذكية لضعاف السمع ، وهو يعتمد على التنبيه للأصوات بالارتجاج ، ويمكن وضعه بالسرير لتنبيه ضعاف السمع بالأحداث ، وهو يعتمد تقنية البلوتوث في عمله ، مما يساعد على ايجاد برمجيات مختلفة للتأثيرات المختلفة ، عمل على اختراعه أنور المجركش . خامساً: تي ثري دي مايكر T3D Maker : اختراع سوري عبارة عن طابعة ثلاثية الابعاد ، صنعت من مكونات محلية بسبطة ، وهي تعتمد على المحتوى المفتوح المصدر ، ويقدر سعر الطابعة أقل بما يقارب من 30% من النسخة الأجنبية المشابهة لها. سادساً: إنستابين : اختراع لبناني ذكي يمكن تثبيته على نظارات السباحين أثناء السباحة لمراقبة نبضات القلب ، وحساب السعرات الحرارية المستهلكة خلال التدريب ، وقد حصد الجهاز لقب أفضل جهاز مبتكر من قبل منظمة الكترونيات المستهلك الأمريكية . سابعاً: رودي تيونر : ابتكار لبناني لدورزنة الألة الموسيقية الوترية ، وهو أدق بثلاث أضعاف الأذن البشرية ، وقد نال الجهاز تمويل من موقع كيكستارتر بمبلغ 170 ألف دولار . ثامناً: بوكيت تي في أو تليفزيون الجيب : اختراع اماراتي ، يبلغ حجمه حجم يو اس بي (ذاكرة التخزين المحمولة) ، ويعمل الجهاز على تحويل أي جهاز تليفزيون لتلفزيون ذكي ، وقد لاقى الجهاز رواجا كبيرا في الأسواق الأمريكية . المواطن العربي يتألق في زمن انقسم المواطن العراقي "المتألق"! الى ثلاث انواع: النوع الاول: الضحية التي تقع بين فكي المجرم. النوع الثاني: المجرم الذي يستهدف الضحية. النوع الثالث: الراصد الناصح الذي اخذ على عاتقه دور الحكومة بكافة أجهزتها التي من المفترض ان تحمي الضحية، وهذا النوع من المواطنين قليل جداً ونادر.
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق