]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بداية عهد جديد بحكومة جديدة

بواسطة: Ahmed Wassim El Ifa  |  بتاريخ: 2016-02-04 ، الوقت: 10:37:29
  • تقييم المقالة:

 

بداية عهد جديد بحكومة جديدة الجدير بالذكر أنها ولدت بعسر بعد مشاورات و عراقيل وبعد شروط و تنازلات وبعد تفاهمات و تحالفات .... علنا بهذه الحكومة نستطيع القضاء على سنوات مؤقتة عايشنا فيها الحلو و المر...الأبيض و الأسود ... الموت و الحياة ....  فهل سيكون الوزراء الجدد في مستوى التطلعات ...أم أن الأقدار ستقذف بهم نحو البحر... بحر الظلمات ... ظلمات نسيان احتياجات المواطنين و مشاكلهم ... ظلمات حب السلطة و عشق الذات ... ظلمات التخمر بالسلطة و عشق الكرسي ... عكس ذلك ننتظر منهم حبا لتونس و عشقا لشعبها فالمؤشرات تعطينا انطبعات جميلة ... فمن بينها أسماء تبعث على نفوسنا بالطمأنينة بكفاءتهم المعروفة و مناهجهم الممدوحة ... فاني أخيركم فاختارو ا ... اختاروا أيها الوزراء بين الشهرة و العمل ... بين أن تكونوا أصدقاء 12 مليون تونسي ... و بين أن تكونوا أعداء 12 مليون تونسي .. بين خيار حب الوطن و بين خيار حب الذات ... فأما حب الذات سيضخم الأنا الأعلى عندكم و ستفقدون صفة التواضع ..و سيكون كره الناس و سيكون الرحيل مطلب من تعاليتم عليه .... و أما حب الوطن فيتطلب نكران الذات و الصدق في القول و الاخلاص في العمل و صحوة الضمير ... سيكون ورائكم 12 مليون قلب ينبض بحب نحوكم و سيدعمكم و يساندكم ... عندها هنيئا لكم بحب الناس و رفعة الشأن عندهم .... فاني خيارتكم فاختروا ... و لا تحتاروا فإنكم أبناء هذا الوطن و رجاله .... أمامنا تحديات كبرى فتحملوا الأمانة بصدق و تضحية ... انكم اليوم منحتم السلطة و المنصب فكونوا عند ثقة شعبكم و اعملوا ما فيه صلاح لأهل تونس .... فهم صبروا وكافحوا و واصلوا و لم يفقدوا الأمل .... فحاولوا أن تنتزعوا السحاب المظلم الذي أخفى تلك الشمس المشرقة في وطني ... بارادتكم المشحونة بالوطنية الصادقة و الحلم المشروع .... أقول قولي هذا و أتوجه بتحية الى شعبي هذا الشعب الذي نهل من أصول المدنية و حسن الخلق و أسمى قيم التسامح و أبهر العالم بهذه القيم ...

بقلم أحمد وسيم العيفة


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق