]]>
خواطر :
اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

العد التنازلي للعرس الانتخابي

بواسطة: Ahmed Wassim El Ifa  |  بتاريخ: 2016-02-04 ، الوقت: 10:21:37
  • تقييم المقالة:

مع بدء العد التنازلي لموعد الانتخابات التونسية ، يشهد البلد حاليا حراكا سياسيا مميزا ومبرمجا بصورة ملفتة من قبل القوى السياسية التي تحاول كسب المعركة الانتخابية القادمة. الكل ينظر الى الانتخابات و ييتطلع الى نيل الأغلبية او الى التربع على عرش الكرسي الرئاسي في طريق الى قصر قرطاج .... و اليوم ينتظر الشعب قيادة قوية تنطلق به نحو مجابهة افات العصر و مشاكله و ترتقى به الى الامن و الاستقرار ... فهل سينتصر خطاب الواقعية او خطاب الاحلام الزائفة التى تسير دوما نحو الاندثار ... تلك الخطابات التى ملئت الدنيا ايام الحملة الانتخابية الفارطة و التى الت الى التبخر في سماء وطن عاش سنين صعبة و طويلة و ليال مرهقة و مشحونة بالمعارك الارهابية و السياسية و العبرة هذه المرة ستكون ... بل ستكون في ظل نضج العقول و تطور الافكار و التطلع للمستقبل.... 
لقد ظلت تونس تمشى على الطريق الصحيح رغم الصعوبات و ظلت ذات ادارة قوية و متماسكة في ظل وجود رجال دولة يسهرون لتسيير دواليب الدولة .... لقد ظلت تونس صاحبة الامن القوى رغم العمليات و انتصرت عل الارهاب الذي كاد يعصف بهذا الوطن ... هذه المكاسب و هذه الصيرورة لم تكن ببصمة سياسية بل بصمة لرجال وطن او على اقول رجال الخفاء الذين يسهرون في الادارات و رجال الخفاء الامناء الذي يحرسون هذا الوطن بكد و عناء ... و هذه بصمة رجال لا ينتمون لاحزاب بل ينتمون لوطن اسمه تونس.... 
نامل بان تكون الانتخابات القادمة في جو هادئ و مثالي و متماسك و ارجو ان تواصل هذه الحكومة عملها بجهد الفكر و كد الساعد و ذلك للسير بتونس نحو الاستقرار.....


بقلم أحمد وسيم العيفة


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق