]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مات جمال !

بواسطة: بلقسام حمدان العربي الإدريسي  |  بتاريخ: 2016-02-02 ، الوقت: 07:30:16
  • تقييم المقالة:

 

أتذكر ذلك الصباح الباكر و أنا شابا لم أصل بعد للعقد الثاني من الوجود في هذه الحياة الدنيا ، كنت مازلت في النوم غارق وإذ بأمي ،رحمها الله وأسكنها فسيح جنانه ،تهزني بلطف وهي تهمس لي بتأثر شديد ، قائلة  "لقد مات جمال"...
المفارقة الأولى ، لم أسالها من هو جمال ؟ رغم وجود كثير من الأقارب والجيران الذين يحملون اسم "جمال" . لأن في ذلك الوقت لم يكون إلا شخصا واحدا يحمل هذا الاسم في قلوب و عقول الناس انه جمال عبد الناصر ، رحمه الله...
والمفارقة الثانية ، أمي التي لم تكون مهتمة أبد بأسماء وأحوال الزعماء والرؤساء هذا إذا كانت تعرف أسمائهم أصلا والتي لم تكون تستمع حتى للنشرات الإخبارية . بمعنى أن الزعماء يعرفونهم الناس من كل الطبقات ، ساكنين في قلوبهم ووجدانهم يرون فيهم شعاع الأمل الذي يقودهم إلى حياة أفضل...
لأنهم ببساطة هؤلاء الزعماء يتكلمون لغة البسطاء التي تكسر تلك الحواجز "الخرسانية" حاجبة رؤية الحاكم للمحكوم. جمال عبد الناصر ، مثله مثل زعماء آخرين رحلوا هم أيضا، كانوا يتكلمون كل اللغات يفهمها "الفلاح الغلبان" و"العامل الكادح " و"الطالب التعبان " . وكل فئات المجتمع في أي بلد كانت...
لقد أعطى جمال وأمثاله أول شعاع أمل لهذه الأمة ورغم أخطائهم الفادحة و القاتلة، إلا أن رصيدهم في قلوب الناس لم يتزعزع وبقت دفة ميزان حسناتهم تفوق دفة سيئاتهم و أخطائهم . وكانت هذه هي المرة الأولى و الأخيرة ، حتى وفاتها رحمها الله ، توقظني من نومي لتخبرني بخبر وفاة...




 

بلقسام حمدان العربي الإدريسي
13.11.2012


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • قريب قريب | 2016-04-03
    نعم هناك فترة من تاريخنا المعاصر
    اتسمت بالحماسة والروح المعنوية العالية
    هي فترة الرئيس عبد الناصر
    برغم مآخذ البعض عليه
    الا انه بصمَ بقوة في وجدان الكثيرين
    مشكور عزيزي

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق