]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

التعامل بين الطالب والمعلم

بواسطة: رضا البطاوى  |  بتاريخ: 2016-01-31 ، الوقت: 14:09:25
  • تقييم المقالة:

التعامل بين الطالب والمعلم :
إن أسس العلاقة بين الطالب والمعلم هى :
-طاعة الطالب للمعلم باعتباره من أولى الأمر مصداق لقوله بسورة النساء "وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولى الأمر منكم ".
-أن الطالب عليه أن يعتذر للمعلم كلما أخطىء كما فعل موسى (ص)بقوله لمعلمه العبد الصالح (ص)كما جاء بسورة الكهف "لا تؤاخذنى بما نسيت ".
-أن المعلم يمنح الطالب ثلاث فرص للخطأ الدراسى - وهو الوحيد من الخطأ السلوكى الذى فيه فرص للسماح والباقى ليس فيه عفو - وفى الثالثة يعاقب الطالب كما فعل العبد الصالح (ص)عندما سامح موسى (ص)فى المرتين وأخبره بالعقاب وهو ترك مصاحبته إن أخطأ فى الثالثة وفى هذا قال تعالى على لسان موسى (ص)الذى اختار عقابه بنفسه وفى هذا قال "إن سألتك عن شىء بعدها فلا تصاحبنى قد بلغت من لدنى عذرا "وقال العبد الصالح (ص)هذا فراق بينى وبينك "
واما خطأ ضرب أو شتم الأخرين أو غير ذلك من الشغب فعقوبته تكون فورية من ضرب يضرب من قبل المضروب حيث يمكنه المعلم من ضرب الضارب بعد تخييره بين العفو والقصاص ومن شتم يعاقب ومن فعل اى شغب يعاقب كما قال تعالى بسورة النحل:
"وإن عاقبتم فعاقبوا بمثل ما عوقبتم به ولئن صبرتم لهو خير للصابرين "
-أن المعلم عليه أن ينبه الطالب للخطأ على الفور كما فعل العبد الصالح (ص)مع موسى (ص)عندما قال له فى كل خطأ كما بسورة الكهف "ألم أقل لك إنك لن تستطيع معى صبرا ".
-أن المعلم إن شرط على الطالب شرطا فى بداية التعلم وجب على الطالب طاعته ما دام قد وافق عليه كما شرط العبد الصالح (ص)على موسى (ص)ألا يسأله عن شىء حتى يكون هو البادىء بالحديث عنه وفى هذا قال بسورة الكهف "قال فإن اتبعتنى فلا تسئلنى عن شىء حتى أحدث لك منه ذكرا ".


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق