]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اللاحدث

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2016-01-21 ، الوقت: 19:26:57
  • تقييم المقالة:
ن ان يعيشون الى حقية الديناصورات والى العهد الطباشيري ’ تريد ات تبعث لنا حيوان الماموث المنقرد او تبعث لنا حيوان ( الخراتيت ) حيوان بطل رواية يونسكو يوجين .
اللاحدث , عند بعض الفئات عندما لا ينجحون ويفشلون في مشاريعهم الثقافية والأدبية والفنية يعممون الفشل والكسل والملل والكلل على الناس اجمعين , تحت شعار : ( إذا عمّت خفّت ).
ان هؤلاء الذين يفوتون الفرص على الجزائر سواء التسجيل على قوائم جائزة ( بوكير العربية ) او إي جائزة أخرى نقول لهم من الأحسن ان تتقاعدوا وكثر الله خيركم وما قدمتموه للحزب الشيوعي والبولشوفي واشبعتمونا شعارات أدبية وفنية وثقافية جوفاء أوصلتنا الى الأزمة الثقافية التي نعيشها اليوم , والصفعة الثقافية والصفر الثقافي التي نعيشه اليوم جراء أناس يطلقون الشعارات الفاشلة ( اللاحدث ). وإذا كنا نستصغر ما يحدث بالعالم ثقافيا فتنعكس حتما على بقية القيم الأخرى الإجتماعية والإقتصادية والسياسية.
علينا ونحن في الألفية الثالثة ان نضع كل شيئ في نصابه وكل شبئ حدث ثم من بعد نتحدث.................... نتحدث ونحن على ثقة ديمقراطيا كون الديكتاتورية ليست العسكرية او انظمة الحكم فحسب وانما حتى الديكتاتورية الثقافية والحضارية , عندما نحاول ان نسقط على الشعب الجزائري قيمة واحدة.....بغة واحدة.....حلما واحدا .....شعرا واحدا .....فكرا واحدا.....نقدا واحدا....ونقد النقد واحد , وبالتالي انا وبعدي الطوفان , المثقف البولشوفي صاحب البكاء على الأطلال الكلاسيكي النمطي التقليدي وإلا لاأحد .
كان من المفروض ان الديمقراطية الثقافية الحضارية سابق عن الحضارة الديمقراطية السياسية منذ ان حطم الكاتب والمخرج المسرحي الألماني ( برتولد بريخت ) الجدار الرابع للمسرح الملحمي التجريبي وجعل الجمهورا ليس متفرجا على الحدث فحسب بل مشاركا فيه , يخرج من الحدث وله القابلية للتغيير لتصنيع أحداث أخرى , من تلك الفكرة التي كانت في البدء , تلكم الفكرة التي تغير وجه المحيط.
من يحاول ان يفهمنا بأن عدم وجود أي كاتب أديب روائي جزائري في القائمة المطولة لجائزة ( بوكير العربية ) بالاحدث , أقول هو الحدث ذاته لأنه يطرح التساؤل الذي يحز في نفس كل مثقف فنان جزائري لماذا لم تتواجد الجزائر ومن خلال الدولة في قائمة الجائزة هذه العربية ! ?  

 

 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق