]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الوجع العربي مضايا !

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2016-01-11 ، الوقت: 07:40:57
  • تقييم المقالة:

غرقت في دموعي لما رأيتك هيكلا عظميا كنت اخشاه في ساعة العلوم...

طفلا تحمله أمه وتلوح بجسده كأنه وثيقة تدين الفجار.

انعصر الفؤاد حزنا لما رأيت الطفلة الجميلة صارت صورة موحشة شوهت معالمها قساوة الحرب الشعواء.

واشتد سيل المشاهد التي لن نرى مثلها لا في التاريخ ولا في الحاضر في بورما حيث الجوع والجفاف وقلة الاهتمام...

اه يا عرب اين الفخر واين العز واين الكرامة .

وفي زمننا رأينا أجسادا عارية لا تثبت فوقها حتى الأكفان.

اطفالا شيب وشباب كهلة وعجائز مثل الاشجار اليابسة

.الله أكبر كم في الارض من مصائب ولكن لم اجد مثل مصيبة الوحوش في بلاد الشام.......

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق