]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

شهادة قبل الموت

بواسطة: البشير بوكثير  |  بتاريخ: 2016-01-10 ، الوقت: 16:30:36
  • تقييم المقالة:

- شهادة قبل الموت..

"ومن يكتمها فإنّه آثم قلبه"

عندما أكحّلُ مُقلتيَّ برائعةٍ من روائع ملك الشعراء "محمّد جربوعة" فكأنّي أستنشي (أشمّ) عطرَ دعْد وعزّة وبثينة ولبنى وليلى يأتي على بساط الريح فيهدهدني ويناغيني مثل طفل صغير.

وكلّما حاولتُ التحسُّسَ والتجسّسَ لعلّي أجد ثلما أوخرما إلاّ وعدتُ القهقرى خائبا أجرّ أذيال الخيبة والعار، فأسلّم أمري للواحد القهّار، وأعترف جهارا نهارا أنّك فعلا يا جربوعة فارسُ القريض المغوار، الذي لايشقّ له في ساحاته قَتام وغبار !


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق