]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نقاش حول الغذاء النباتي مع طيف امرأة

بواسطة: ياسمين عبد الغفور  |  بتاريخ: 2016-01-09 ، الوقت: 16:52:13
  • تقييم المقالة:

 

سأنشر هذا النقاش الذي دار بيني و بين الرائعة و المبدعة طيف امرأة بناءً على اقتراحها و ذلك بهدف نشر الفائدة و العلم و هي مسؤولية ضخمة و مع أني في الواقع تعلمت أن أنصح الناس لكن هناك حدود لكل شيء و لا تستطيع أن تجبر الناس على تقبل الأفكار الجديدة يجب إقناعهم أولاً و هذا ما نفعله الآن و أشهد أن طيف امرأة لديها فكر منفتح و عقل راجح يقيم الأفكار بعقلانية.

 

تعليق المبدعة طيف امرأة على مقال (لماذا أصبحت نباتية):أعجبني المقال جدا  وأنا أؤيدك بما تقولين على الأقل مفيد جدا ان تكون صحتك بخير......

لكن لا تستطيعين ان تغيري عادات الآخرين بسهولة ابدا حتى لو كانوا مرضى ويجب الا يأكلوا من صنف معين فهم يجدون ذلك كما لو انك تعدمينهم

للحقيقة التوازن دوما أفضل وعلى الاقل الإعتدال يأتي ثماره خيرا

سعدت بقراءتك ولو ان النقاش يطول معك أكثر بهذا الامر...

محبتي لك

 

ردي على التعليق: أسعدني ردك الذي أقدره كثيراً و وجودك , أعرف تماماً أن التغيير صعب لكن هناك من يرفض الأمر دون أن يجربه , على الإنسان في البداية إيجاد البدائل ومثل الوصفات النباتية و سأحاول أن أذكر بعضاً منها كما يمكن تناول كوكتيلات الفواكه مثل كوكتيل الموز و الفراولة و التمر بكمية مشبعة في الصباح و هي لا تسبب السمنة بدليل أنني أتناول منها قدر ما أشاء و خسرت بعض الوزن بالتدريج و وزني الآن مثالي و أصبح وجهي مشرقاً و ليس فقط أنا بل جميع من اتبع هذا النظام من دول مختلفة تحسنت صحته و أنا في الواقع تعرفت على هذا النظام من القراءة لأطباء مشهورين نباتيين يتحسن مرضاهم لدرجة الشفاء من السكري (النوع الثاني) و الضغط و لا يعود بحاجة للأدوية في معظم الأحيان (الدكتور جون ماكدوجال)dr john mcdougall

 

أريد أن أقول شيئاً قد يحسم المسألة: هل يعقل أن لا يضحي الإنسان لأجل صحته و يتفادى مبضع الجراح و فتح جسمه بالجراحة في حال وجود حل أسهل و لا يتضمن التجويع أو تناول طعام لا يعطيه طاقة؟؟ و هل تحمل الآثار الجانبية للأدوية أسهل من الوقاية؟؟.....في الحقيقة أنا لا يتعبني اتباع النظام النباتي فأنا أأكل جميع الفواكه التي أشتهيها ثم في وجبة الغداء أتناول البطاطا و البقوليات و بعض المعجنات النباتية مثل فطيرة السبانخ و الأرز و مع ذلك أحافظ على وزني و صحتي.

 

 

رد العزيزة طيف امرأة:

هل تعلمي أن ردك هذا يجعلني أضعه بمقاله .. فقد ألهمتنا بطريقة للرجيم ..او الحمية الغذائيه

لما لا نقوم بوضعه بمقالات يعجبني رد,,,,

أظنه من الجميل جعل الردود الجميلة تظهر للأعضاء جميعا

ما رأيك ؟؟

محبتي

 

 

ردي على التعليق: بالطبع عزيزتي الرائعة , يجب أن يعرف الناس الحقيقة و ما ينفعهم فعلاً بدلاً من الترويج لمنتجات تجارية فالحمية النباتية قديمة جداً و حتى عندما كان الإنسان (رجل الكهف) يتناول اللحوم كان يأكلها لأنه سيتحمل أيام أخرى كثيرة بدون أي طعام أو يعيش على الفواكه في الغابة فقط فقد كان إيجاد الغذاء يتطلب جهدا جهيداً و اصطياد الحيوانات و الناس حالياً تبذل مجهود ذهني كما أن ممارسة الرياضة الشاقة ليس صحي و هو أمر غير عملي بالنظر إلى الدهون التي يتناولها الناس حالياً و التي لم يسبق في تاريخ الإنسانية أن تناولها البشر مطلقاً!!!! فهي تسبب الخمول و التعب و تعمي القلب لأنها تترسب على الأوعية الدموية الرئيسية للقلب عدا عن التسبب بالجلطات الدماغية

الناس حالياً تعاني من زيادة الاستهلاك و هذا لا يحدث إلا في حالة تناول دهون كثيرة لأن الإنسان و الحق يقال من الصعب عليه أن يتناول هذه الكمية من السعرات إذا أكل النشويات لأنه في هذه الحالة سيشعر (بالغثيان) عكس الدهون التي توسع المعدة و تخدع الدماغ فيطلب المزيد من الطعام و يصبح شره بشكل جنوني.

تناول الطعام يعتمد على درجة الجوع و الجهد المبذول فعند تناول السكريات الطبيعية و النشويات يطلب الجسم و الدماغ كمية من السعرات تكافئ حاجته و حتى لو أفرط الشخص في تناول النشويات على سبيل المثال في المناسبات أو في فترة زيادة الشهية فهي لن تسبب ضرر فادح مثل الدهون و لن تؤدي إلى زيادة كبيرة في الوزن و هذا الكلام مثبت علمياً و اتفق عليه جميع العلماء بلا استثناء.......

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق