]]>
خواطر :
رأيت من وراء الأطلال دموع التاريخ ... سألته ، ما أباك يا تاريخ...أهو الماضي البعيد...أم الحاضر الكئيب...أو المستقبل المجهول....   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لماذا أصبحت نباتية؟

بواسطة: ياسمين عبد الغفور  |  بتاريخ: 2016-01-08 ، الوقت: 11:20:24
  • تقييم المقالة:

لماذا أصبحت نباتية؟

 

منذ أربعة أشهر إلى الآن و أنا لا أستهلك أية منتجات حيوانية (أجبان , ألبان , اللحوم بأنواعها) ما عدا العسل , من يقرأ هذا الكلام قد يقول: هذا جنون و هناك من لا يستغرب هذا التحول الذي حدث بهدف الحفاظ على البيئة و على صحتي التي هي أغلى ما أملكه بكل تأكيد , لاحظت غسيل الدماغ المجتمعي الذي يجعل الفرد يستهلك معظم غذائه من مصادر حيوانية مما قد يزيد خطر الإصابة بأمراض كالسكري و أمراض القلب و الجلطات و ارتفاع حمض البول في الدم و أمراض أخرى كثيرة لا تعد و لا تحصى و هذا عدا عن عسر الهضم حيث يحتاج الإنسان إلى صرف معظم طاقته الثمينة في هضم الدهون المشبعة و البروتينات التي تسبب الإمساك و حموضة المعدة , و طبعاً المنتجات الحيوانية دائماً تكون ملوثة بشكل أكبر نظراً إلى أنها أعلى في السلسلة الغذائية, بعد النظر إلى هذه الحقائق و غيرها وجدت أن تناول تلك الأطعمة الثقيلة لا يستحق ذلك العناء و صدقاً التخلي عنها بغاية السهولة و ليس عليك أن تتخلى عن النكهات اللذيذة فالفواكه و التمر رائعة بالفعل بالإضافة إلى تغير الإحساس بالنكهات عند تناول النشويات و الأطعمة المنخفضة الدهون كالبطاطا المسلوقة و الشوفان و الأرز مع البقوليات , لن تصدق اللإحساس الرائع بالاكتفاء الذاتي الذي ستشعر به و كذلك شعور السعادة الذي سيغمرك , لكن عليك أن تجهز نفسك لتعليقات بعض الأشخاص العدائية و بنظرة بعض الناس إليك على أنك شخص شاذ و غريب لكن في النهاية إذا كنت تؤمن بأنك لست عبداً للمجتمع أو لأي شخص لن تكون هذه مشكلة.....

أنا كصيدلانية أريد أن أكون مثال يحتذى به و أن أنصح الناس بكل ثقة لأنني أعرف أنني صادقة تماماً , و أيضاً أنا أحب الحيوانات و لا أرضى بأن تعذب أو تعاني و لا يمكن أن أشارك و لو في أي فعل قد يجعل حيوان بريء يتألم أو يحزن , أعرف أنه هناك طرق ذبح إنسانية و لكن زيادة استهلاك المنتجات الحيوانية تؤذي البيئة و هذا ما تقوله الإحصاءات الموثوقة و الحيادية و ارتفاع معدل السمنة التي بالكاد كانت موجودة في الأصل لم يحدث إلا بعد ازدياد استهلاك اللحوم و الأجبان و الزيوت على وجه الخصوص و قد وصل تدهور الصحة عند الناس إلى حد خطير , لم تكن الأمراض موجودة عندما كانت الناس تأكل الأرز و البرغل و العدس و الفواكه و المحاصيل النباتية الأخرى و هذا بحد ذاته دليل كافي.

 


من تأليفي 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • ياسمين عبد الغفور | 2016-01-08
    أهلاً عزيزتي الرائعة و المبدعة طيف امرأة...
    أسعدني ردك الذي أقدره كثيراً و وجودك , أعرف تماماً أن التغيير صعب لكن هناك من يرفض الأمر دون أن يجربه , على الإنسان في البداية إيجاد البدائل ومثل الوصفات النباتية و سأحاول أن أذكر بعضاً منها كما يمكن تناول كوكتيلات الفواكه مثل كوكتيل الموز و الفراولة و التمر بكمية مشبعة في الصباح و هي لا تسبب السمنة بدليل أنني أتناول منها قدر ما أشاء و خسرت بعض الوزن بالتدريج و وزني الآن مثالي و أصبح وجهي مشرقاً و ليس فقط أنا بل جميع من اتبع هذا النظام من دول مختلفة تحسنت صحته و أنا في الواقع تعرفت على هذا النظام من القراءة لأطباء مشهورين نباتيين يتحسن مرضاهم لدرجة الشفاء من السكري (النوع الثاني) و الضغط و لا يعود بحاجة للأدوية في معظم الأحيان (الدكتور جون ماكدوجال dr john mcdougall)

    أريد أن أقول شيئاً قد يحسم المسألة: هل يعقل أن لا يضحي الإنسان لأجل صحته و يتفادى مبضع الجراح و فتح جسمه بالجراحة في حال وجود حل أسهل و لا يتضمن التجويع أو تناول طعام لا يعطيه طاقة؟؟ و هل تحمل الآثار الجانبية للأدوية أسهل من الوقاية؟؟.....في الحقيقة أنا لا يتعبني اتباع النظام النباتي فأنا أأكل جميع الفواكه التي أشتهيها ثم في وجبة الغداء أتناول البطاطا و البقوليات و بعض المعجنات النباتية مثل فطيرة السبانخ و الأرز و مع ذلك أحافظ على وزني و صحتي 
    • طيف امرأه | 2016-01-09
      ياسمينتنا أنت 
      هل تعلمي أن ردك هذا يجعلني أضعه بمقاله .. فقد ألهمتنا بطريقة للرجيم ..او الحمية الغذائيه 
      لما لا نقوم بوضعه بمقالات يعجبني رد ,,,,
      أظنه من الجميل جعل الردود الجميلة تظهر للأعضاء جميعا 
      ما رأيك ؟؟! 
      محبتي 
      • ياسمين عبد الغفور | 2016-01-09
        بالطبع عزيزتي الرائعة , يجب أن يعرف الناس الحقيقة و ما ينفعهم فعلاً بدلاً من الترويج لمنتجات تجارية فالحمية النباتية قديمة جداً و حتى عندما كان الإنسان (رجل الكهف) يتناول اللحوم كان يأكلها لأنه سيتحمل أيام أخرى كثيرة بدون أي طعام أو يعيش على الفواكه في الغابة فقط فقد كان إيجاد الغذاء يتطلب جهدا جهيداً و اصطياد الحيوانات و الناس حالياً تبذل مجهود ذهني كما أن ممارسة الرياضة الشاقة ليس صحي و هو أمر غير عملي بالنظر إلى الدهون التي يتناولها الناس حالياً و التي لم يسبق في تاريخ الإنسانية أن تناولها البشر مطلقاً!!!! فهي تسبب الخمول و التعب و تعمي القلب لأنها تترسب على الأوعية الدموية الرئيسية للقلب عدا عن التسبب بالجلطات الدماغية ,

        الناس حالياً تعاني من زيادة الاستهلاك و هذا لا يحدث إلا في حالة تناول دهون كثيرة لأن الإنسان و الحق يقال من الصعب عليه أن يتناول هذه الكمية من السعرات إذا أكل النشويات لأنه في هذه الحالة سيشعر (بالغثيان) عكس الدهون التي توسع المعدة و تخدع الدماغ فيطلب المزيد من الطعام و يصبح شره بشكل جنوني , 

        تناول الطعام يعتمد على درجة الجوع و الجهد المبذول فعند تناول السكريات الطبيعية و النشويات يطلب الجسم و الدماغ كمية من السعرات تكافئ حاجته و حتى لو أفرط الشخص في تناول النشويات على سبيل المثال في المناسبات أو في فترة زيادة الشهية فهي لن تسبب ضرر فادح مثل الدهون و لن تؤدي إلى زيادة كبيرة في الوزن و هذا الكلام مثبت علمياً و اتفق عليه جميع العلماء بلا استثناء....
    • طيف امرأه | 2016-01-09
      ياسمينتنا أنت 
      هل تعلمي أن ردك هذا يجعلني أضعه بمقاله .. فقد ألهمتنا بطريقة للرجيم ..او الحمية الغذائيه 
      لما لا نقوم بوضعه بمقالات يعجبني رد ,,,,
      أظنه من الجميل جعل الردود الجميلة تظهر للأعضاء جميعا 
      ما رأيك ؟؟! 
      محبتي 
  • طيف امرأه | 2016-01-08
     ياسمين ...
    يا ياسمين الغاليه ...سبحان الله كم كنت أتمنى أن أراك ..وأقرا لك
    وأحمده تعالى أن رأيتك 
    وها انا أقرأ لك كما عودتني كي أستفيد ..عجبني المقال جدا  وأنا أؤيدك بما تقولين على الأقل مفيد جدا ان تكون صحتك بخير 
    لكن لا تستطيعين ان تغيري عادات الآخرين بسهولة ابدا حتى لو كانوا مرضى ويجب الا يأكلوا من صنف معين فهم يجدون ذلك كما لو انك تعدمينهم 
    للحقيقة التوازن دوما أفضل وعلى الاقل الإعتدال يأتي ثماره خيرا 
    سعدت بقراءتك ولو ان النقاش يطول معك أكثر بهذا الامر ...
    أراك بخير غاليتي وأهلا بك نورت الصفحات 
    محبتي لك

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق