]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حيـــــــــــــرة

بواسطة: البشير بوكثير  |  بتاريخ: 2016-01-02 ، الوقت: 14:19:30
  • تقييم المقالة:

حيرة 

البشير بوكثير

  ألا ترون معي أنّ الشّعراء الصّعاليك عامّة والشّنفرى خاصّة قد كسروا الرّتابة المألوفة في الوقوف على الأطلال، وراحوا يبثّون ويكشفون عن رؤاهم ومواقفهم الذّاتية وفلسفتهم في الحياة..

هل للقطيعة مع النظام القبلي، والظروف القاسية التي عايشوها دور في هذا الانزياح عن عمود وهيكل القصيدة الجاهلية ؟ 

أسئلة حيّرتْني مُـــذْ كنتُ طالبا، ولاتزال ترجّني بين الفينة والأخرى.. 

فهلاّ أدليتم بدلائكم يامعشر قبيلة الفيسبوك !


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق