]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أدركِ مداره

بواسطة: Tariq Baban  |  بتاريخ: 2015-12-28 ، الوقت: 18:30:53
  • تقييم المقالة:

أنا لم أقل إن طائرك ألمتفردة به إن حلق سيعود
كان عاشق أسره في قفصك مشرع الباب موجود
كم شدى بكلمات نظمها , عندبها لأساه ما تحسبتي
أكلمت فوآده خائب الظن نازف بالشدو بعد لن يجود
هان عمر قال ألجزيل فيك حتى ظننت أنت ألباهية
ماشأت قلتِ و بعد قُولي ماذا فيه سينقص أو يزيد
شَنف الاذان شجنا رواك لا مثلك أنثى كان يغنيك
متاهات أحزانه  ترامت بعدما ظن لقائه بك كان عيد
حشرجة يغط في أختناقاتها صابر ما ود يوما يفارق
أيا أن يتذكر ماذا غير أنت والخريف هالكه يستعيد

هو لم يغفل كل ما كان يكتبه يكون لك نشوة وجناح
كل حرف طعم شهد لبيداء شفتيك ربيع القبل يعيد
ماالذي جناة بين الاشواك بمرارة العلقم يرتضي
 طائرك المأسور وإن أوصدت قلبك كان بك سعيد
فحلقي أسكنته في الفضاءات علك في مدار تدركيه
قد أسكنته ألنجوم رغم ظنه أنه يوم ولد كان وأيد



Tariq Baban


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق