]]>
خواطر :
يا فؤادي ، لما هددتني بالهجر و لم يبقى لي سواك في الأنس...كيف حال المضجع في غياب الرفيق المبجلُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الوردة الجورية

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2011-12-21 ، الوقت: 08:27:16
  • تقييم المقالة:

أروع ما رأت عيناي عصافير تسرق قطرات الندى من على ورقات وردة جورية.

ليس عطشا" وانما لأنها ذواقة تحب طعم القطرات الصباحية الفاترة قبل ان تسخنها اشعة الشمس الصاعدة من وراء الجبال.

حواسي كلها مجتمعة مشدوهة ومسحورة مما يحصل من نزاع وردة تترنح بأوراقها وتتثاءب ساعة استفاقتها وقبل ان تتلو صلاتها تدافع عن قطرات تزينها وتدعم احاسيسها وتزيدها رونقا" وجمالا" فوق جمال.

يا ألله يا مبدع الأكوان وضعت حكمتك في العصافير والورقات والقطرات في أضعف المخلوقات.

أجمل صلاة وأعظم الشعائر  أتلوها  وامارسها في أحضان الطبيعة عند السحر وبعيد آذان الفجر مثل العصافير وشوشات  و همسات-. اذكار ودعوات وبصمت وهدوء وسكون الاتقياء.

يا ألله ماأروع الوجود صنعته جميلا" ونقبحه لأتفه الأمور والأسباب.

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق