]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بر الأمان لإضطراب الوسواس القهري.

بواسطة: لمى السياري  |  بتاريخ: 2015-12-07 ، الوقت: 20:24:11
  • تقييم المقالة:
  لا يخلو أي فرد على وجه المستديرة من ضغوط حياتية أو شحنات سلبية التي توردها المشاكل الإجتماعية أو الإقتصادية أو أي كان مصدرها والتي هي جزء لا يتجزأ من قانون الطبيعة البشرية مادامت عقباها في حدود المعقول. أما في بعض الأحيان قد تتحول تلك التراكمات الدخيلة إلى فجوة قد تحول بالمرء إلى دوامة نفسية تفقد البعض صحته العقلية وتفقد الإستقرار النفسي  والشخصي  للبعض الآخر. الوسواس القهري أو في رواية أخرى (وسواس الأفكار) هو أحد أشد أنواع الإضطرابات النفسية تأثيرًا في حياة المريض الشخصية  والإجتماعية بالإضافة إلى صحته الجسدية. فهو أشبه ما يشبه لريحٍ فيها صِرٌّ أصابت حرث قوم فأحرقته!.  نظرًا لتفسيره العلمي فهو نتيجة لنقص مستوى الناقل العصبي الكيميائي "السيروتونين " حلقة الوصل   بين الجزء الأمامي للمخ وأعمق تركيبات الدماغ. أما بالنسبة لتفسيره السيكولوجي (Psychology)  هو ردة فعل نفسية اتجاه ما عايشته من أحداث  تفوق طاقة تحمل الفرد النفسية. أيضًا يصنف كحالة   مزامنة لمرض الإكتئاب النفسي. كذلك يلعب الدور الوراثي دورًا أساسيًا في الحظوظ بالإصابة بهذا المرض يليه تأثير المحيط البيئي السلبي بشتى أنواعه. ويعتبر إيذاء النفس كأشد درجات الإضطراب الوسواسي القهري كهوس نتف الشعر  (Trichotillomania).   كأي مرض نفسي آخر، ينبغي إتخاذ عدة خطوات علاجية لإيقاف عجلة سير المرض وتدارك الخط الزمني لتقدمه. إن أول خطوة  تخطوها في رحلتك العلاجية هي اليقين والقناعة التامة بأنها رحلة لإعادة ترميم   بنائك الشخصي أكثر من أنها داءٌ لدائك، والتطلع لغنيمة دنيوية وأخروية تستحق النضال من أجلها.   يقطع نصف الشوط العلاجي بالإيمان بالله أولًا ثم الثقة بالنفس، يليه تطبيق  البرنامج العلاجي الناجح   للأستاذ/ عبدالله المحيميد ولو أمكنني إستبدال الألف دالًا لأستبدلتها! يمكنك زيارة موقعه الشخصي للإطلاع  على كافة تفاصيل البرنامج أو الإنضمام لأحد دوراته العلاجية عبر الرابط التالي:  http://alkhabeer.yoo7.com.  أخيرًا وليس آخرًا، يقع أكثر من نصف المهمة العلاجية على عاتق عائلة المريض أولًا ثم المجتمع المحيط به ثانيًا. فيما سيأتي، بعض الإرشادات المتعقلة بالمريض عينه، والأخرى لعائلته والموجهة إلى جميع المرضى النفسيين لا محصورة بمرض معين.    

 

الإرشادات الخاصة بالمريض:

-البحث عن المرض وتوعية الذات وتثقيفها حول مصابها. كن على دراية تامة وملم  بالمرض إبتداءًا من تفسيراته العلمية   والسيكولوجية وصولًا لطرق علاجه السلوكية منه والدوائية (الكيميائية)؛ لتجنب الخلط بين مفهوم الأمراض النفسية  والأمراض الروحية من عين وسحر وحسد.                                                                                                                -قارن بين حالتك الطبيعية في السابق وبين حالتك الراهنة، أبحر في ذاكرتك مفتشًا في تاريخك  المرضي ونبش عوامله الدفينة،     ومستكشفًا الثغرات التي تسلل منها المرض إليك وما نتج عنها من أعراض. أمعن النظر وأحصي الأمورالتي سلبك إياها أو بمعنى   آخر أنساك إياها من هوايات أو مهارات أو كل أمر إعتادت عليه نفسك.                                                                                               -قم برحلة زمنية بذاكرتك إلى أيامك الخوالي، أمعن النظر في أدق أدق تفاصيل حياتك  اليومية منها خاصة، ودونها في عقلك، ثم     عاود ممارستها. حدد أهدافك المستقبلية واسلك سبل النجاح.                                                                                           -انظر لسلوكياتك وأفكارك من عين شخص آخر، وتحاشى كل فكرة أو فعل خارج إيطار الفطرة السليمة للنفس الإنسية.     حدد مواقع الخلل الناتجة عن الإستعمار المرضي ثم ابدأ بإصلاحها.                                                                               -الأخذ بمنهج الخبراء الألمان بعدم تناول العقاقير أو المستحضرات الطبية مقابل التداوي بوسائل الطبيعة كرياضة المشي  في جو هادئ، والتأمل وممارسة الأعمال ذوات الحركة  المتكررة.                                                                                - اتلف كلمة 'الخوف' ومشتقاتها من مخزونك اللغوي، كأنك لم تسمع بها يومًا قط.                                                                            -اصبر واستعن بالله وايقن بأن البلاء كله خير وأن ما أصابك لم يكن ليخطئك. أكثر من الدعاء بالصبر والثبات كالدعاء   بقول الله تعالى: {رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا}، أيضًا إستشعار قول الله عزَّ وجل: {وَاصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلَّا بِاللَّهِ} لما لهما من تأثير عظيم في تزكية الروح وتقوية الصبر.                                                                                                          -'القرآن الكريم' هو مقدمة وخاتمة محتوى هذا العلاج فإنا بالقرآن نحيا.   أولًا: حصن نفسك عقب كل فرض من الفروض الخمس إن استطعت. ثانيًا: داوم على أذكار المساء والصباح والتزم بها. خصص     وقتًا لقراءة سورة البقرة بشكل يومي والأفضل قبل المبيت، ثم اتبعها بحصن المسلم. رابعًا والأهم: خصص لك وقتًا لقراءة جزءٍ     من كتاب الله الكريم ولا تجعل آخر عهدك به شهر رمضان المبارك.                                                                                                    الإرشادات الخاصة بعائلة المريض:                                                                              -تزويد كافة أفراد العائلية خاصة الوالدين منها بمعلومات حول الحالة المرضية للمصاب، على رأسها الأعراض المصاحبة للمرض   وتأثيراته الجانبية.                                                                                                                                                         -إستشارة أحد الأطباء النفسيين المختصين إن أمكن، وأنصح بالبحث داخل نطاق الكوادر الطبية  للقطاع الحكومي       والبعد كل البعد عن المراكز الإستشارية الخاصة لهدفها التجاري في الغالب.                                                                  -عدم إحساس المريض بمرضه كنقصه عن بقية فئاته السنية أو معاملته معاملة خاصة  مغايرة عن المعاملة العامة      لبقية أفراد العائلة؛ لتفادي ترسيخ فكرة بأنه خارج الطبيعة  النفسية العقلية للإنسان السوي.                                                   -تجنب توجيه جمل سلبية للمريض تمس حالته النفسية أو العقلية، خاصة تلك الجملة المتداولة بين أفراد المجتمع عامةً  "أنت مريض نفسي" حتى وإن كان المشار إليه سليمًا فلها عواقبها على حدٍ سواء. مقابل الإكثار من الدعم المعنوي الذي هو بطبيعة الحال أحوج ما يحتاجه المريض في فترة معاناته من أساليب تشجيعية وتوطيد الثقه بين الطرفين. كذلك إعطائه الحرية الشبه تامة     في إدارة شؤون حياته الخاصة. 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق