]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

باقة الجارة

بواسطة: حسيب شحادة  |  بتاريخ: 2015-11-18 ، الوقت: 18:12:04
  • تقييم المقالة:

باقة الجارة
حسيب شحادة
جامعة هلسنكي




قُرع جرس باب المنزل بُعيد الظهر، فتحتُ الباب وإذا بإحدى جاراتنا وبيدها باقة حيّة من نبات الوردية (atsalea, Rhododendron = شجرة الورد) بلون زهري ملفوفة بكيس بلاستيكي مثقّب على الجوانب. لم أسألها، كما يسأل الفنلندي في مثل هذا الظرف، ما المناسبة، ما الداعي؟ قالت مفصحة: كنّا، زوجي وأنا، في متجر حيث أسعارُ مثل هذه الباقات كانت رخيصةً جدا. ممنون جدا، جميلة جدا، رددتُ وأنا أشمّها!


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق