]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قصة من نسج الخيال

بواسطة: خالد اسماعيل احمدالسيكاني  |  بتاريخ: 2015-10-13 ، الوقت: 10:28:39
  • تقييم المقالة:

 

قصة  من نسج الخيال

حلم يقضة وخيال حلم جميل

     تزاورنا أنا و هي  يوما والتقينا في سماء الوطن الكبير ...  بالارواح تلاقينا ولا عجب قد تتلاقى الارواح وأأتلفنا من دون سابق معرفة بيننا .

و تآلفت أرواحنا  فقلت لها من انت ؟ و من أين انت يا ملكتي السمراء ؟؟  قالت  اسمي انا ؟؟؟ دعنا من الاسماء ثم قالت انا ملكة من ملكات القارة السمراء ووددت ان اعانقها من شدة اشتياقي لروحها  فخجلت من نفسي ... أبحرنا في المتوسط ومررنا بخلجانها وجزرها ومررنا بشوائط  الاندلس  وسألتها من اي بلد انت من القارة السمراء ؟؟ قالت : في شمالها  بلد يدعى الجزائر ... جزائر من دون جزائر تذكر ...   قلت على الرحب والسعة و ألف ألف مرحى ... فذاك موطني الثاني ولي فيه الكثير من الاصدقاء والصديقات والادباء والاديبات ذلك البلد الجميل في قسنطينة وفي الجزائر وفي وهران وفي كل مدينة من مدن الجزائر لي صديق وزائر ,  في عنابة ... وفي قالمة وفي البليدة وفي سطيف وفي السواحل وفي الصحاري ... ولي أحباب في باتنة والجلفة والبسكرة والشلف والميلة والاغواط وفي ورقلة وبجاية وسكيكدة وتلمسان وجيجل والمدية وغليزان وغيرها من تلك المدن الجميلة . وفي جزائرها كجزيرة العوانة ورشقون وجزيرة حبيباص وشطايبي .في بلدكم كان لي صديقة جليلة   كان اسمها جليلة  أوبل اسمها  جميلة انها الآن في رحمة بارئها  تحت التراب بجوار ربها تتنعم في برزخها وترقد الى يوم يبعثون فمنا عليها سلام الله  ومن السلام سلام 

    ولي عندكم قريبة هناك من الامازيغ . وفي شمال افريقيا كله في تونس الخضراء وفي بلاد المغرب في سواحل تلك البلاد السحرية في الرباط وفي الدار البيضاء في كازا بلانكا وفي اغلب تلك المدن الساحلية وفي طنجة على مضيق جبل طارق .

ولي عندكم اخت في طرابلس في ليبيا وصديقة ... صفاء ونقاء في روحها وهيبة وطيبة  ... تتودد اليها نفسي تلك نعم الأخت ونعم الصديقة .

   قالت دعنا من مدننا ومن أمازيغنا ومن قارتنا أطلنطا وكأنك من بلدي من سواحل بحربياض  المتوسط قلت لها :  لا انا من بلاد الرافدين ميسوبوتاميا من بلاد ما بين النهرين دجلة والفرات من نينوى على ضفاف دجلة من الموصل الحدباء بلد العز والشموخ والاباء من أعمال بلاد العرق والعروق والعراق العظيم ...  قالت ونعم العراق . انتم من اسستم الحضارات وبلادكم بلاد الأنبياء والأولياء وموطن الانسان الحديث والانسان  القديم .. وكان شعبكم من أحسن الشعوب يوما  .  قلت كان ولا يزال .. قالت لا بل أصبحتم كرة في مرمى شعوب لاترحم ... أما آن لكم ان تعودوا الى رشدكم  أما آن لكم ان تفيقوا من نومكم . كفاكم خيانة لأوطانكم . فخيانة الوطن خيانة عظمى خيانة لا تغتفر ...  سوف نكتب عنكم الكثير وسوف يكتب التاريخ عنكم الكثير وبلغ أحرّسلامي الى ذلك الشعب الكريم ...  كونوا شعبا واحدا كما عهدناكم ولا تكونوا شعوبا وشُعبا شتى ففي الاتحاد قوة وفي التفرقة ويلات البلاد . ثم ودعتني ببنان في عقودها عنم وقالت : تركتكم في حفظ الله وامانيه يا ابن العراق كفاكم للنفوس قتلا  و الدماء تراق   وقد توادعنا على أمل اللقاء يوما في شمسه إشراق وفي ربيعه

بهجة واشتياق .

خالد

The story of an imaginary

Daydream and fantasy beautiful dream

    We are visiting  a day we met ... no wonder our encounter souls may converge lives and we were being darling  without prior knowledge between us.

  Our souls are combined and I told her of you? And where thou, O my black Qeen ?? she  said my name is ??? Let's Names, and then I said queen of queens continent and be good to hug her the severity of longing for her soul I was in shy  of myself ... sailed in the Mediterranean and we passed it s gulfs  and its islands and we had passed   Andalusian sheels   and asked her from which country you are from the continent ?? She said, in the north of the country called Algeria ... Algeria without islands remember ... I said are welcome and you are welcome... the same is my home second crown in which a lot of friends and girlfriends and literary figures, as well this beautiful country in Constantine in Algeria in Oran In Every city in Algeria my friend and visitor, in Annaba ... In Guelma In Blida In Setif At the coast and in the deserts ... Crown loved ones in Batna and Djelfa and Albiskrh and advances and Almilh and Laghouat in Ouargla, Bejaia, Skikda and Tlemcen and Jijel and Medea, Relizane and other such beautiful cities. In Dzairha island El Aouana and Rhqon Island Habibas and Chetaibi In your country I had a girlfriend solemn name was great or beautiful it's now at the mercy of the maker under the dirt next to her Lord. In your country I had a girlfriend and concubine name was great or beautiful it's now at the mercy of the maker under the great  girlfriend  Lord Taatnam in Brzachha and lying to the Day of Resurrection our mouth them the peace of God and peace Crown peace with you close there Amazigh . In the north the whole of Africa in green Tunisia and in the Maghreb in the coast of that country magical in Rabat and in Casablanca in Casablanca and in most of these coastal cities of Tangier and in the Strait of Gibraltar.

Crown sister with you in Tripoli in Libya and friendly. Fineness and purity in spirit and

prestige and good ... courted her sister myself that yes and yes-friendly. She let us from our cities and Omazegna and our continent Atlanta like you from my from the coast of the Mediterranean Bhrbaad I told her: No, I'm from Mesopotamia Mesopotamia of Mesopotamia, the Tigris and Euphrates of Nineveh on the Tigris from Mosul humpback country splendor and Shoumoukh and parents work country race and the veins and Iraq Great ... she said yes and Iraq. You civilizations of you founded your country and the country of the prophets and saints and the home of the ancient and the modern human rights of your people .. It was one of the best days of peoples. It was and still is .. she said no, but you became the ball in the net of the peoples of the Atrhm ... Is not it that you are accustomed to reason Is not it you that may be walk up frim your sleep . Stop betrayal of home in your countries. Fajaanh home treason unforgivable betrayal ... We will write you a lot of history and you will write a lot and it was Ohrsalama to decent people ... Be as one people, and do not be A bad  nations and people in various Union force in the division and scourge of the country. And then she said ferwel by her fingers that were in pigmentation : did you leave in keeping God and Son of Iraq wishes Stop souls were killed and blood was shed Toadena in the hope of meeting days in the sun and in the sunshine spring

Joy and longing.

Khaled

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق