]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

محنة الزعماء

بواسطة: Saad Benaissa  |  بتاريخ: 2015-10-08 ، الوقت: 08:46:17
  • تقييم المقالة:
................................محنة الزعماء ............................ يعتقد الناس أن العملة النقدية ضرورة من ضرورات الحياة ....
و أنه بغيرها لا تستقيم المعاملات ...
و أنها رزق منزل من رب الأرض و السماوات ...
و لا يدركون بأنها و ليدة الدهب و الفضة و بقية المنتجات ....
و أن منتجي هذه الثروات أولى بها من الرؤساء و الرئيسات ....
فمتى كان الرؤساء و الحكام يلدون المركبات و المصوغات و المأكولات ؟....
إن سبب بلاء الحكام يكمن .في تحملهم أمانة التقسيم .العادل لخيرات الأوطان بواسطة تلك العملات ...
لقد أصبح الحكام يحرمون الكادحين المتعبين المنتجين للأرزاق ...نتيجة تحكمهم في العملات ...
لقد أصبحوا يحرمون خدامهم من رعاياهم من وسائل الإنتاج و الخدمات ....
و إذا اشتكى هؤلاء إليهم من كثرة الأتعاب و قلة المردود جلدوهم بما يهينهم من كلمات .....
و قالوا لهم أنتم كسلاء لا تستحقون العيش الكريم و لا السعادة في الحياة ....
إن الحكام الذين يتمتعون بما لا ينتجون ، و يحرمون رعاياهم من وسائل الإنتاج لهم ، و يعولون على أعدائهم ليوفروا لهم ، محكوم عليهم بالإعدام ، من طرف شعوبهم و أعدائهم في نفس الوقت ... 
إن سبب بلاء الزعماء والحكام لا يكمن في عصيان الشعوب لهم ، و لكنه يكمن في العملات ...
إن العملات النقدية بصفة عامة والعملات الصعبة خصوصا أكثر تدميرا للشعوب و الدول و الحضارات من الدبابات و الصواريخ و الطائرات ....
إن أمن السلاطين و ممالكهم يكمن في العدل و المساوات بين الموطنين و لا يكمن في إغناء الموالين و إفقار المنتجين للخيرات .... ..
... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق