]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ذكرى النصر العظيم

بواسطة: السيد عبد الكريم  |  بتاريخ: 2015-10-05 ، الوقت: 18:33:33
  • تقييم المقالة:

                                 بسم الله الرحمن الرحيم

                                   ( ذكرى النصر العظيم)

السادس من اكتوبر يوم النصر العظيم قد عاد

هو هدية للابناء من الآباء و الاجداد

تحية طيبة لمن قاتل وتحية لمن قاد

قبيل انطلاقه الصمت والصبر قد ساد

والشعب الابى لم ييأس وقت الشدائد يظهر العناد

بطرد الخبراء الروس حتى لا يكونوالنصرنا قواد

تم استدعاء الاحتياطى ثم مرة اخرى الى بيته قد عاد

تكتيكات من جهازنا خدع بها استخبارات الموساد

وانزالات سرية خلف خطوط العدو لتهيأ لجيشنا المهاد

وضفادع بشرية صوب فوهات النابلم فتم لها الانسداد

والشقيق العربى قفل باب المند ب كى لا يصل للعدوامداد

هبت الامة كلها من شرقها لغربها بهمة بعد الرقاد

فأيقظت شعوبها من سباتها و سطرت لها امجاد

فالكرامة لها فرسان يمتطى لنيلها اجياد

ومهما ساد الظلام فالحق لاهله نعم الهاد

وجيشنا العظيم تسلح بالايمان فنعم الزاد

لست سنوات عيونه ساهرة على العدو بالمرصاد

الى ان جأت ساعة الصفرفى اكتوبركان لها معاد

هذه المرة الى الامام الى سيناء دون ارتداد

وفى شهر رمضان الكريم كرمه رب العباد

علت التكبيرات على القناة فعمت الفرحة فى الدلتا و الواد

وبدأت اولى الطلعات لنسور الجو بطائراتهم رواد

وبدأ العبور بجندى جسور بجسر على القنال مداد

واخر غاطس فى المياه او على قارب او على طراد

 

وانهار خط بارليف بالرغم ما خلفه من حصون و من عتاد

وانهارت معه اسطورة جيشه فى مهب الريح كأنها رماد

خط الشهيد سطور الملحمة بدمائه فكانت لحروفها مداد

يعجز القلم ان يفى بحقه بعبارات مهما حوتها لغة الضاد

يا ارض الكنانة واهلك انتم فى رباط الى ان يأتى يوم الميعاد

                       سيد ابيدوسى


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق