]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

.. بن غربيّة وفيّ لقضاياه «الشخصية»!!

بواسطة: صابر النفزاوي  |  بتاريخ: 2015-10-05 ، الوقت: 07:23:09
  • تقييم المقالة:

ليس هناك "تحريف أو متاجرة بشرف الحقيقة" في القول إنّ معز بن غربية لم يكشف شيئا بقدر ما أكّد أشياءً ، كلّنا كان يعلم علما يقارب اليقين بأنّ الشارني قُتل لأنّه عرف أكثر ممّا يجب وبأنّ البراهمي وبلعيد وبن مراد والمكي تمّ اغتيالهم بأذرع سياسية مافيوزية .. بدا لي باعث قناة "التاسعة" الهارب إلى سويسرا وفيًّا لقضاياه الشخصية وأبعد ما يكون عن الهاجس الوطني لذلك تكلّم كثيرا ولم يقل شيئا ، فقط أزبد وأرعد وهدّد بكشف الحقائق (الموثّقة) إذا ما تواصل تهديده ، ونحن وإن كنّا نعتقد في حقيقة اطّلاع الرجل على دقائق الأمور وتفاصيلها باعتباره كان أحد أحجار الشطرنج في لعبة الكبار ، إلاّ أنّنا وبقراءة عكسية لكلمة بن غربية المصوّرة نخلُص إلى نتيجة بسيطة مفادها أنّه إذا ما تمّت الاستعاضة عن العصا بالجزرة فسيلوذ الرجل بالصمت بما أنّ مشكلته (الخاصة) قد حُلّت ليخرج علينا في ما بعد بالعبارة الكلاسيكية الشهيرة: «مراعاةً لمصلحة البلاد العليا أفضّل الصمت على الأقل في هذه المرحلة» !!..
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق