]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

البيت والثياب والقلوب

بواسطة: brahim  |  بتاريخ: 2015-09-16 ، الوقت: 05:38:09
  • تقييم المقالة:

طهارة  البيت  والثياب  والقلوب   هى  الايمان  بالقران

(مَاء لِّيُطَهِّرَكُم بِهِ)  ((طَهِّرَا بَيْتِي) {وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ)(أُوْلَـئِكَ الَّذِينَ لَمْ يُرِدِ اللّهُ أَن يُطَهِّرَ قُلُوبَهُمْ)  =  (ولم تُؤْمِن قُلُوبُهُمْ)

الثياب  والقلوب  والبيوت  كلها  بمعنى  واحد  لانها  خاضعة  للتطهير

وما  معنى  طهر؟   طهر  =  يؤمن  فيطهر  ثيابه  =  يؤمن  بدينه   اى  يذهب  الرجس  او  الرجز  وهو  الكفر

والذى  يطهر  هو  الماء   =   الايات 

 الماء  هو  الايات 

والتطهر  او  الايمان  هو  الزكاة

{إِذْ يُغَشِّيكُمُ النُّعَاسَ أَمَنَةً مِّنْهُ وَيُنَزِّلُ عَلَيْكُم مِّن السَّمَاء مَاء لِّيُطَهِّرَكُم بِهِ وَيُذْهِبَ عَنكُمْ رِجْزَ الشَّيْطَانِ وَلِيَرْبِطَ عَلَى قُلُوبِكُمْ وَيُثَبِّتَ بِهِ الأَقْدَامَ }الأنفال11

الطهارة  هى  ايمان  القلوب  (ولم تُؤْمِن قُلُوبُهُمْ) الكافرة  (وَرَافِعُكَ إِلَيَّ وَمُطَهِّرُكَ مِنَ الَّذِينَ كَفَرُواْ)

فالطهارة   هى  القضاء  على  الكفر  من  القلوب  بواسطة  الماء  الطهور  فتؤمن  به  القلوب

وما  طبيعة  هذا  الماء؟    انه  القران   =   الماء   =  المال   =  الايات

فالاموال   =   الايات  هى  التى  تطهر  وتزكي

اذن  الماء  اى  القران  هو  المطهر  والمزكى  وهو  المال

{خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِم بِهَا }التوبة103

{لَقَدْ مَنَّ اللّهُ عَلَى الْمُؤمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُواْ مِن قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُّبِينٍ }آل عمران164

{إِذْ قَالَ اللّهُ يَا عِيسَى إِنِّي مُتَوَفِّيكَ وَرَافِعُكَ إِلَيَّ وَمُطَهِّرُكَ مِنَ الَّذِينَ كَفَرُواْ }آل عمران55

{يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ لاَ يَحْزُنكَ الَّذِينَ يُسَارِعُونَ فِي الْكُفْرِ مِنَ الَّذِينَ قَالُواْ آمَنَّا بِأَفْوَاهِهِمْ وَلَمْ تُؤْمِن قُلُوبُهُمْ    ---   أُوْلَـئِكَ الَّذِينَ لَمْ يُرِدِ اللّهُ أَن يُطَهِّرَ قُلُوبَهُمْ لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ }المائدة41

واذا  كانت  الطهارة   من  الكفر  او  رجز  الشيطان   او   من  الشرك   للقلوب 

فان  القلوب  هى  البيت  (اى  بيت  الله )  اذن  فالبيت  فى  القران  هو  الايات

والحجاب  هو  القران  لانه  يطهر  القلوب

(وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعاً فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَاء حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ)الاحزاب 53

والثياب  هى  البيت  لان  الله  يأمر  بطهارتها  والبيت  هو  الدين  او  القران

{وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ }المدثر4   (الوضع   يعنى   الطهارة  (يَضَعْنَ ثِيَابَهُنَّ) لان  الثياب  مرة  مرفوعة  ومرة  موضوعة  اى  مؤمنة  اى  ان  دينهم  لابد  ان  يكون  صادق  اى  مؤمن

الرفع   هو  الطهارة

{مَّرْفُوعَةٍ مُّطَهَّرَةٍ }عبس14

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق