]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نظرة مختصرة للعرب

بواسطة: ابتسام الضاوي  |  بتاريخ: 2015-09-11 ، الوقت: 10:40:35
  • تقييم المقالة:
تقسيم العرب إلى جزيئيات غير مرئية تحت مجهر التقدم والوعي هو ما جعل هناك تصنيفات بينهم وجعل ارتباطهم ببعض اقل من ما مضى و تخلى اغلبهم عن هواياتهم من اجل فرصة في بلاد المهجر واصبحت دولنا العربية عجوز مسكينة تنتظر رخيف خبز من صنع اولادها لكن في بلاد غريبة ..من تكلنوجيا وطب ، هندسة ....ويترتب عن اهمالهم  تراكمات من نواقص اجتماعية و اقتصادية و كوارث في تحصيل العلم ويصبح التقدم الفعلي و المعرفي من نصيب غيرنا و مازال التخلف و الانفلات الفكري يتحكم في ظوابط مجتمعاتنا التي تنهار مع كل موسم سياسي أو فكري ، اقتصادي..  من مقبرة النسيان نجد ماض للعرب متقدم و راقي وفنون مختلفة امتهنتها بسواعد الرجال وكان عصرها الذهبي عصر فتوحات فكرية في شتى الميادين ولم تكن تمتهن العهر الفكري و الديني والا ماكان حالهم هكذا واختلفت انتاجاتهم و اختراعاتهم وكان الاسم العربي انذالك يساوي قيمة فنية ، فكرية تطرب الاذان.. وكمقارنة بسيطة ..لا تتوازن انتجاتهم اليوم يلزم غض البصر من شدة الحرج كما لو اننا خيالات شاحبة و تائهة تنتظر الخلاص و اصبح الدين اسم تعرف به دولنا من هجمات ارهابية و قتل ..و جل الدول العربية اصبحت مادة خام للاشاعات و التخريب و كتصنيف دائما اسمعه " دول العالم الثالث "  يثبث اننا في ترتيت ما قبل الاخير ..او الاخير ! لا اعرف هل يوجد دول نحن افضل منها و نسبقها في ذاك الترتيت الدولي ...لا اظن !  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق