]]>
خواطر :
ماخطرتش على بالك يوم تسأل عنى ... وعنيه مجافيها النوم يا مسهرنى...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حكايا عصر ..ناشز *طيف امرأه*

بواسطة: طيف امرأه  |  بتاريخ: 2015-09-09 ، الوقت: 06:52:45
  • تقييم المقالة:

 

يكاد لا يغيب وجهه أبدا عن تلك الزقاق , تعودت أن تراه في كل  الأركان

بل هو المكان ذاته ..فقد عنونوا الطرقات , والجدران  بشخصه

باتت تتنفسه , تحاكيه شكلا ومضمونا , أما  الآن فهي واجمة ..كما نظراته, ثابته كما بصره ..حديد.

طيف امرأه


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق