]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

وداع الأحبّة

بواسطة: البشير بوكثير  |  بتاريخ: 2015-08-24 ، الوقت: 19:49:07
  • تقييم المقالة:

وداعُ الأحبّة  لايعرف قدر الشعراء الفرسان إلاّ شاعر فارس امتطى صهوات العاديات، وهامَ في الفلوات بحثا عن مضارب قبيلة بني تميم التي تيتّم صبيانُها، وتهدّمت أوتادها و بنيانُها، وانتقص بدرُها وتمامُها، وبانَ للعيان قتامُها وسُحامها، فبكتها الدّعداتُ والهندات، وانهمرت العبراتُ الهاميات، لفراق فارسها الهُمام، وحارسها الضّرغام، وفَتاها القمقام شاعر العرب "محمّد جربوعة".. وهاهو الشّاعر الكعبيّ، والإمام الذّهبيّ "رمضان بونكانو" يرسلها صيحة مُدويّة في سباسب "نجد": إنّنا ياسيّد الشّعر دوما على العهد ..


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق