]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تأريخ سانتوس لميشفع لابناء بيليه !!!!!!!

بواسطة: Medo Ashi  |  بتاريخ: 2011-12-18 ، الوقت: 17:25:44
  • تقييم المقالة:

بسم الله الرحمن الرحيم .. الحمد لله رب العالمين وافضل الصلاة وأتم التسليم على روح سيدنا وسندنا محمد صلى الله عليه وسلم ورضي الله عن سادات ديننا وأئمة هدينا ذوي القدر العلي والنور البهي امراء المؤمنين بالحق ابي بكر وعمر وعثمان وعلي ورضي اله تعالى عن سيَدَي شباب اهل الجنة ابا محمد الحسن وابا عبدالله الحسين وعن قرة عين الرسول سيدتنا فاطمة الزهراء البتول وعن عمي النبي خير الناس الحمزة والعباس وعن الستة البررة الذين هم تمام العشرة المبشرة وعن الصحابة والقرابة والتابعين ومن تيعهم بأحسان الى يوم الدين ..

بيليه هذا الاسطورة الكروية الذي ملأ الدنيا طولاً وعرضاً بالانجازات الكروية الكبيرة والعطاء الثَر لفريقيه الكبيرين منتخب البرازيل وناديسانتوس الذي مثله خير تمثيل لسنوات طويلة الى ان وصل الى ما وصل اليه من ابداع وفن كرويين واللذين أبهرا العالم اجمع عندما استطاع وهو بعمر الزهور وهولم يبلغ سن الرشد عندما دخل بديلا في المباراة النهائية عام 1958 في السويد عندما استطاعت البرازيل من زرع الكرات الخمسة في مرمى الدولة المضيفة السويد مقابل هدفين وكانبيليه واحد من النجوم التيلمعت في هذه البطولة بعد تألقه الكبير ودوره الفاعل بالفوز بأول بطولة عالمية التي كانت فاتحة خير للبرازيل بالاحتفاظ بكأس جول ريميه بعد ذلك .. وفي عام 1962 نظمت البطولة في اميركا اللاتينية وفي تشيلي بالتحديد وكانت الارض الخصبة للبرازيل للفوز بالبطولة للمرة الثانية على التوالي عندما انهت المباراة النهائية امام تشيكوسلوفاكيا بثلاثة اهداف لهدف واحد ..وكانت البطولة الثالثة التي استطاعت فيها البرازيل من الاحتفاظ بكأس جول ريميه في المكسيك عام 1970 عندما كان طرفها الثاني منتخب ايطاليا القوي والذي تقبل اربعة اهداف لهدف من اللاعبين البرازليينبيليه وجيرسون وجارزينهو وكارلوس البرتو الكابتن ليكون البرازيل الدولة الوحيدة لحد الان والتي احتفظت بكاس العالم وكانبيليه العلامة الفارقة في البطولات الثلاثة التي كان فيها الحصان الاسود والعملة الكروية النادرة في العالم اجمع وبعد هذه الانجازات وفي بطولة 1974 في المانيا اعتزل اللعب دوليا ليتفرغ للعب مع نادي كوزموس الامريكي لنشر الوعي الكروي في امريكا ..



وبعد هذه  الانجازات الكبيرة على الصعيدين الدولي والمحلي والقاري لبيليه الكبير اعتزل اللعب نهائيا ليتفرغ للامور الكروية في جميع مناسباتها وفي كل بقاع العالم وكان لبيليه القدح المعلى في كل هذه البطولات وتفرغ كلياً الى التوقعات الغريبة للفرق التي ستفوز ببطولات العالم لكرة القدم عندما كان يختار احد الفرق المغمورة ولاندري القصد من وراء هذا الاختيار الغريب ليرشحه ليكون الحصان الاسود ويكون فرس الرهان  للفوز بكأس العالم ولكنه في كل مرة كانت توقعاته تصاب بالخيبات الكبيرة لانه مثلما كان عبقرياً في اللعب اراد ان يكون عبقرياً متفرداً في التوقعات ولكنه كان يصطدم دائماً بفريقلم يتطرق اليهبيليه ليفوز بالبطولة الكروية العالمية ..
ارجو ان تكون هذه المقدمة التي اتصور انها اصبحت اطول مما ينبغي للدخول الى الموضوع الاهم في المقال عندما خرج علينا بمقولته الغريبة عندما اعلن على الملأ وبشكل لافت للانظار وخلافا لكل الآراء المطروحة بعد دراسات وافية ان اللاعب البرازيلي ولاعبسانتوس نيمار افضل من ميسي وانه يستحق الكرة الذهبية اكثر من الاخرين المرشحين ولكن خاب ظنه مرة اخرى لينزوي في الظل مرة اخرى عند اعلان ترشيح الثلاثة ميسي وتشافي ورونالدو ليكونوا المنافسين على اللقب وكل النقادلم ينفكوا من ترشيح اللاعب الارجنتيني وبرشلونة ليونيل ميسي ليكون الاوفر حظاً لنيل الكرة الذهبية ..ولم تمضي الااياما قلائل الاوبنا نقرأ خبراً غريباً وكعادته ليعلن انسانتوس افضل من فريق برشلونة ولاندري ماألغرض من وراء هذه الاختيارات الغريبة وبالرغم من سمعته الكروية الكبيرة الا انه تعرض الى الكثير من الانتقادات من الاعلام العالمي بسبب هذا الاختيار وهذا التصريح الملفت للنظر ..
ولقرب موقعة اليابان في نهائي بطولة اندية العالم والتي ترشح برشلونةلمقابلةسانتوس البرازيلي وبعد ما فشلبيليه في اختياراته الغير الموفقة وتوقعاته الغريبةلم يبق امامه الا ان يخرج بموضة جديدة تخص تاريخسانتوس عندما صرح بأن تاريخ برشلونة ليس كتاريخسانتوس وكأن التاريخ سينزل الى الملعب ليقابل برشلونة ويفوز عليه ..
ماهذه الخرافات العصرية الحديثة التي نتعرض لها كمتابعين لكرة القدم ؟؟؟ كلما سقط فريق في فخ الخسارة من فريق آخر الا ابتدع امراً تخص التاريخ الذي يشهد لهذا الخاسر !!!
اننالم ننكر التاريخ الذي يؤرخ ابداعات الفرق الكبيرة والبطولات التي فاز بها قبل عشرات السنين ومشجعوا هذه الفرق يتبجحون على الآخرين به ليكون لهم شاهداً في اللقاءات الحديثة ..

                              

هذه المقولة الجديدة في عالم الصحافة كانت لها الاثر البالغ في تورطسانتوس في التباهي بهذا التاريخ الذيلميشفع له بالخروج من نهائي البطولة وهو يحمل معه كأس البطولة العالمية ..
نيمار هذا اللاعب الصغير في العمر وهو اللاعب الذي تتوفر فيه كل علامات اللاعب الناضج والذي سيكون مستقبلاً واحداً من ألمع نجوم العالم اذا استمر على هذا الاداء الكبير ونتيجة لهذا الاداء والعطاء في مباريات الدوري البرازيلي واللبرتادوريس والفوز بكأسها كان نيمار اللاعب الذي يشار له بالبنان في البطولتين لانه فعلا كان لاعباً نموذجياً في الاداء والتسجيل ليرسم لنفسه خطاً عريضا جداً ولتتهافت عليه الاندية الاوربية الكبيرة للحصول على توقيعه في اللعب لها في السنوات المقبلة وكان من بين هذه الفرق فريقي الريال وبرشلونة واللذين يسعيان بكل ما أوتوا من قوة ومال للحصول على خدمات هذا اللاعب الفنان وماأن خرج هذين الفريقين لتقديم اسخى العروض المالية ليكون ضمن صفوفها الا انه اخذ جانب الصمت ليلقى اكثر اهتماماً وزيادة غلة الاموال المدفوعة له .. وكادت هذه العقود ان تجد صداها عند اللاعب للتوقيع مع احد الفريقين الا ان الامور تغيرت بعد حصول فريقسانتوس على بطولة امريكا الجنوبية ليكون طرفا في اندية العالم في اليابان والتي ادت الى عدول اللاعب عن التوقيع لأيٍ من الفريقين الى حين انتهاء البطولة وبقاءهلموسم آخر مع فريقه ممنيا نفسه بالفوز بالبطولة العالمية وخرج ببدعة جديدة كسيدهبيليه عندما قال اريد البقاء فيسانتوس للفوز على برشلونة وهذا الحلم يراودني مادمت فيسانتوس وهناك امل في لقاء الفريقين في نهائي البطولة ... هذه البدعة التيلم تؤتي ثمارها لنيمار عندما تعرض فريقهسانتوس الى هزيمة قاسية على يد ابناء غوارديولا الذي اذاق كل فرق العالم التي واجهته ويلات الخسارة والاهداف الغزيرة التي دخلت مرماه واخيراًلم يسلم منهاسانتوس ولا التاريخ الذي يحمله كونه من الفرق القديمة التي سطرت كل انواع الجوائز الكروية طيلة فترة لعبها لكرة القدم في البرازيل او الدول الامريكية او الاوربية ..
وكانسانتوس الفريق الاخير الذي خرج من الملعب وهو يحمل في شباكه النظيفة اربع كرات زرعها على التوالي ميسي بهدفين الاول والرابع وتشافي الكبير والجديد القديم في برشلونة سيسك فابريغاس ..ليخرج نيمار وسيده الكبير الذي طبل وزمر له  خالي الوفاض وهو يجر خلفه اذيال الخيبة وقد تذوق من نفس كاس العلقم الذي تذوقه من قبله الكثير من فرق العالم ليثبت برشلونة مرة اخرى لاالتأريخ ولا الجغرافية سوف تقف عائقا امامه لتسجيل الانتصارات الكبيرة على اصحاب هذه التواريخ الزاخرة بالبطولات والنتائج وحسب ماقلنا وكأن التأريخ سينزل الى الملعب ليكون اللاعب 12 في الفريق للفوز بهذه البطولات !!
كفاكم خرافات وانتم تتمسكون بالقشة الصغيرة لتنجوا بأنفسكم من الغرق !!!!!
اما آن الاوان لتكونوا اناساً واقعيين وحقيقيين لتقولوا ما يقوله العالم اجمع بأحقية برشلونة بكل هذه البطولات لانه يقدم كرة قدم عصرية لايقدمها اي فريق في العالم ؟؟؟؟؟؟؟
أماآن الاوان لتنهوا هذه التبجحات التي تتمسكون بها لاخفاء خيباتكم في النزالات الكبيرة التي يكون احد طرفيها برشلونة ؟؟؟؟؟؟
الحقيقة نقول لبيليه ونيمار وكل من يتبجح علينا بالتاريخ .. التاريخ لكم فأشبعوا به بالرغم من معرفتنا انه لايشفي غليلكم ولاتفرضوه على الاخرين ..والحاضر لنا بكل ابداعاته والمستقبل لبرشلونة طالما هناك مزرعة كبيرة ( اللاماسيا ) وهي تثمر الكثير من الثمار الناضجة ليقطفها ابناء كتالونيا ليضيفوها الى الفريق دون صرف الملايين الكثيرة دون حصدالنتائج ..
اننا هنا لانعترف لابالتاريخ ولابالجغرافية ولكننا نعترف بما يقدمه الاخرون على ارض الواقع ..لذلك نقول اخيراً اننا لانذكر التاريخ بالرغم من انه زاخر بالبطولات مثلكم وبالرغم من انها ليست بعدد بطولاتكم وهذا بأعترافنا نحن ولكننا نستمتع بحاضرنا البراق والمتوهج وأبقوا انتم لتفرحوا بتاريخكم الذي افل نجمه ..

 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق