]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هل كاد يوسف ان يزني؟

بواسطة: brahim  |  بتاريخ: 2015-08-05 ، الوقت: 18:00:07
  • تقييم المقالة:

هل  يوسف  كاد  ان  يزني؟

طبعا  لا  انه  كاد  ان  يقع  فى  الكفر  وليس  العلاقات  الجنسية  كما  يصوره  البعض  وان  المرأة  التى  انبهرت  بجماله  وكادت  ان  توقعه  فى  شراكها  لكى  يزنى  معها  بالمعنى  الذى  نفهمه  ليست  الا  اية  قرانية  اى  لم  تكن  واحدة  ست  جميلة  ذات  منصب  وحسب  الخ

فانها  كانت  امراة  خاطئة  مثل  فرعون  اى  كافرة

{فَلَمَّا رَأَى قَمِيصَهُ قُدَّ مِن دُبُرٍ قَالَ إِنَّهُ مِن كَيْدِكُنَّ إِنَّ كَيْدَكُنَّ عَظِيمٌ  يُوسُفُ أَعْرِضْ عَنْ هَـذَا وَاسْتَغْفِرِي لِذَنبِكِ إِنَّكِ كُنتِ مِنَ الْخَاطِئِينَ }يوسف29

والكيد  هو  الكفر  والخطأ  كفر  والاستغفار  ايمان

{أَمْ يُرِيدُونَ كَيْداً فَالَّذِينَ كَفَرُوا هُمُ الْمَكِيدُونَ }الطور42

والكفر  هو  التكذيب  بايات  الله

{وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُوا وَكَذَّبُوا بِآيَاتِنَا }الروم16

{الَّذِينَ يَحْمِلُونَ الْعَرْشَ وَمَنْ حَوْلَهُ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَيُؤْمِنُونَ بِهِ وَيَسْتَغْفِرُونَ لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا وَسِعْتَ كُلَّ شَيْءٍ رَّحْمَةً وَعِلْماً فَاغْفِرْ لِلَّذِينَ تَابُوا وَاتَّبَعُوا سَبِيلَكَ وَقِهِمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ }غافر7

الايمان  والاستغفار  شيئ  واحد

اما  عن  يوسف  الله  امه  بان  يعرض  عن  هذا 

ما  هو  هذا؟

اولا  الاعراض  هو  التكذيب  يعنى  عدم  الايمان  بالكفر

{خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ }الأعراف199

الاعراض  عن  الجاهلين  او  المشركين

{وَإِذَا رَأَيْتَ الَّذِينَ يَخُوضُونَ فِي آيَاتِنَا فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ حَتَّى يَخُوضُواْ فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ }الأنعام68

اذن  فعل  يوسف  كان  دفاعا  عن  الحق  والمراة  دفاعا  عن  الباطل  وليست  القضية  قضية  زنى   او  قضية  اداب  ولكنها  صراع  بين  الحق  والباطل  بين  الايمان  والكفر

اذن  الفاحشة  هى  الكفر  وليست  شيئ  اخر

{وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ وَهَمَّ بِهَا لَوْلا أَن رَّأَى بُرْهَانَ رَبِّهِ كَذَلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاء إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُخْلَصِينَ }يوسف24


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق