]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رسالة لصديق

بواسطة: Saad Benaissa  |  بتاريخ: 2015-08-04 ، الوقت: 06:44:19
  • تقييم المقالة:

السلام على من اتبع الهدى وبعد اهدي لأخي محمد بلطي هذه الرسالة وارجو أن يبلغها للسيسي ولجميع الإخوان الذين يعانون من الظلم والقهر في ديارهم وداخل السجون . إنني على ثقة بأن مشاكلنا ليست سياسية ولا دينية ولكنها مشاكل مادية ، و إن حلها لا يتحقق بالدبابة والعصا و لكنه يتحقق بالحوار الصريح البناء .ويجب أن يرتكز هذا الحوار على الإنتاج والإستهلاك معا وليس على تقاسم السلطة وتقاسم المال فقط . قال تبارك وتعالى ( خلق الإنسان هلوعا إذا مسه الشر جزوعا وإذا مسه الير منوعا) ...إن الإنسان شديد الحرص على ما في يده وهو لا يقدر بأن ذلك الذي بيده شيء للإستهلاك فقط ولكي يستمر ويدوم لابد من تجديده بالإنتج والتوفير.و إن تجديد الإنتاج وتوفيره يحتاج إلى المال العام . مع العلم أن انفاق هذه الأموال كأورق لا تنفد ولكنها تدور ويمكنها أن تعود لأصحابها مباشرة في الأرصدة والحسابات ...أما من استفادوا بنفقات الأعمال التي تطلبها الإنتاج فإن تلك الأموال هي قيمة للمنتجات الجديدة وليست جزءا من المال العام السابق . 
إن الإنتاج والإستهلاك متلازمان ومقيدان بالأموال فالأموال تتزايد بالإنتاج وتتناقص بالإستهلاك ، ولكن حرمان الناس من الأموال يعني أيضا حرمانهم من العمل و الإنتاج وبالتالي حرمانهم من الإستهلاك وهذا ما يجلب الخوف الشديد للإنسان من الهلاك فيغضب ويجن ويثور وتحدث الفتن والحروب . .
إن تحاور السيسي مع الإخوان يجب أن يكون على كيفية استغلال أموال مصر للإنتاج أولا وللإستهلاك ثاينيا و لصالح الجميع دون اقصاء ...إن مصائب العالم ليست في نقص أرزاق الله ولكنها في كنز الأموال وحرمان المحتاجين من العمل الصالح والكسب الحلال .


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق