]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هل السلبيه عن عدم فهم ام نتيجة إحباط ؟

بواسطة: حميد جهمي  |  بتاريخ: 2015-07-22 ، الوقت: 22:48:38
  • تقييم المقالة:

  هل السلبيه عن عدم فهم ام نتيجة إحباط ؟؟!!

السلبية هي أن تكون غير مكترث بما يجري من أمور ، أو أن تقف موقف المتفرج واللاّ مبالي حيال كل ما يجرى من حولك من أحداث وأن لاتكون مهتماً أو مشاركاً فيها من بعيد أو قريب ، سواء على المستوى الفردي أو على مستوى الجماعة والمجتمع ، ولكننى أتساءل هنا ، هل السلبية عن عدم فهم لما يجرى ؟ أم ردة فعل نتيجة لإحباط من سياسة الدولة ورجالاتها ، ومن وجهة نظرى مهما كان الجواب ، ومهما كان السبب ( فإن السلبية هي السلبية ) ، وفي نهاية الأمر يكون للسلبية تأثير خطير على كل المجتمع ، وبالتالى ينعكس ذلك على الدولة مما يعيق تقدمها ويمنع نموها وإزدهارها بل ويعرضها للخطر .

وعندما نستشعر نحن كمجتمع حجم هذه السلبيات وما يترتب عليها فلابد لنا من وقفة جادة ، ولابد وأن ينظر كل أفراد المجتمع الى الأخطار التى تترصد بالمجتمع والدولة ( الوطن ) ، لأن المجتمع لو نظر الى هذه الأخطار بكل سلبية فهم بذلك يزيدون ( الطين بلة ) ويضاعفون من حجم هذه الأخطار التى تجد فى السلبية الأرض الخصبة للنمو والإنتشار حتى يستشري هذا وتصبح الحالة ميؤس منها ويصعب علاجها .

ولكن لو تصدينا الى هذه السلبيات وواجهناها بكل حزم ، وعملنا على تجاوزها ، بل والقضاء عليها بشتى الطرق وبإصرار من كل أطياف وفئات المجتمع حتى ننهض ببلادنا ومجتمعنا الى أفضل المراتب ، لأن المجتمعات والدول لا تنهض ولا تتقدم بالسلبيات ، بل بالعمل الإيجابي ، ونحن لابد لنا من العمل الإيجابي حتى نتمكن من ردم الهوة السحيقة التي تفصلنا عن المجتمعات المتقدمة .

السلبية التى ينتهجها البعض ( وهم كثر ) هي سر من أسرار تقوقعنا وتخلفنا عن ركب الحضارة والتقدم ، وإبتعادنا عن الحرية بمفهومها الصحيح وليس بمفهومها الخاطىء كما يفهمه البعض ، وأيضاً السلبية هي غيابنا عن ساحة المشاركة في إتخاذ القرارات المهمة والمصيرية داخل مجتمعنا المدني .

وعندما تكون السلبية قد عشعشت فى عقولنا ، ونمت فى أفكارنا ، فإنها تكون بذلك قد همشت وجودنا ، بل وقاتلة لإرادتنا ، ولأنها تقضي على هويتنا التي نعتز بها وتبدد جهودنا ، بل والأدهى من ذلك تشوه إنتمائنا الى مجتمعنا ووطننا لأننا تقاعصنا وتخاذلنا عن إتخاذ الجانب الإيجابي لنا ولمجتمعنا ووطننا ، وبذلك نكون قد خنا الأمانة تجاه المجتمع والوطن ... وعندها فقط  لانكون سوى رقــــــم في التعــــداد الســــــــــــــــكانى ( لاقيمة لــــــــــــــــه ) .

 وفقنا الله جميعاً لما فيه الخير للبلاد والعباد مع تحياتى .. ( حميد جهمي ) .

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق