]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الاستقرار النفسي

بواسطة: مصطفي شلش  |  بتاريخ: 2015-07-20 ، الوقت: 21:15:19
  • تقييم المقالة:

الشعور العاطفي جاء علي رأس علم النفس الحديث , في البداية تلقفه فرويد مفسرا له بنظرية جنسية سقطت فيما بعد , و أوضح القصور فيها “هاينز أيزينك” و من تبعه علي هذا النهج , حتي بدأ يعود التفسير الافلاطوني للروح و الكمال و تأليه العاطفة من ان يخالطها شهوة و أن تعرف الحيوانية طريقا لها , حتي بدأت نظريات دانيال غولمان في نهاية القرن العشرين تبدأ في التبلور حول بيولوجية المشاعر و الدور الذي تلعبه العواطف في تحريك الافكار و تحديد التصرفات , و يعد الاضراب النفسي من أشد و أخطر مشاكل فترة الشباب الحسية لكثرة المدخلات الحسية للقلب و العقل علي حد السواء , و لكن سنقتصر هنا بمدخلات “ القلب “ و التي لها النصيب الاكبر من التفكير و محاولة التفسير , و كيفية تحكم القلب في الكم الهائل من الطاقة السلبية او الاجابية المتولدة من شعور الحب و الاعجاب .
كان للعرب دول الريادة في بدأ تفسيرات العاطفة و تأثيراتها في حياة الفرد , حيث بدأ ابن حزم و الاندلسي في طوق الحمامة و ابن القيم الجوزية في روضة المحبين و كتاب مصارع العشاق و غيرهم من كتب وضعت عن العاطفة و أن كانت تفتقر للجزء العلمي و التشريحي في تفسير المشاعر و لكنها قد جمعت قدر كبير من التوفيقات البليغة حول العاطفة , و تفوق “ أريك فورم “ في فلسفة الحب علي الجميع في شرح الظاهرة دون أن تلوثها المادية الغربية المعهودة .
و إذا بدأنا لن نجد وصف أفضل من أن العاطفة هي الموت الممتع , أن من يدخل تحت سطوتها يتقبل كل مكان يرفضه سابقا و ذلك ناتج من سيطرة القلب هنا علي المخرجات الحسية من بدلا من العقل , و لهذا صار المحب و العاشق أسهل في القيادة و اسهل في النقاش و المحاورة من سواه لاني عقله شل تماما عن التفكير و ترك المهمة بكاملها للقلب .
و هنا تأتي حقيقة الاستقرار النفسي لدي العاشق ان القلب ليس كثير التفكير مثل العقل و محدود الاختيارات جدا و بالتالي  يعطي إشارة و ان كانت وهمية بالراحة لباقي الحواس , كالمخدر الذي يخدع المخ أن كل شئ علي ما يرام .
في النهاية , النصيحة الدائمة :  لا تأمن لتفكير عاشق و لا متعصب , فالعاشق أعمي القلب و المتعصب أعمي العقل و لكي يأخذ الانسان قرار سليم يجب موازنة متطلبات القلب مع متغيرات العقل ليصل الانسان الي قرار وضعي سليم

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق