]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

‏أنا_وباقة_الورد_وأحبتي‬

بواسطة: مصطفى الراشد  |  بتاريخ: 2015-06-29 ، الوقت: 00:57:25
  • تقييم المقالة:

جلست متأملاً خيوط الشمس المارة عبر زجاج نافذتي ... أبحث في زوايا ذهني عن معاني الجمال... محاولاً استجماعها لأضعها أمام ناظر أحبتي في هذا المساء الجميل بإذن ربه....كيما تسعد نفوسهم لتسعد نفسي بإنسعادهم،... كانت المعاني تروح وتغدو.... وإذا بباقة ورد جميلة يسقط عليها ناظري، أحسست انها تخاطبني وتقول لي : لم تفكر دائما بأحبتك وتنساني؟ ألست شيئاً مركوناً على قرص حاسوبك....لم لاتعطف عليَّ قليلاً بشيء من السعادة؟... فأجبتها قائلاً حسناً ياباقة الورد سأختارك هذه المرة وأسعدك.... سأخرجك لأضعك أمام ناظر أحبتي.....لتسعدي بنظرات عيونهم الجميلة.
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق