]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

"الثالث المرفوع" !!

بواسطة: صابر النفزاوي  |  بتاريخ: 2015-06-17 ، الوقت: 00:26:17
  • تقييم المقالة:
مصر ومعضلة "الثالث المرفوع" !!
==================
[انتظرت] محكمة جنايات القاهرة تقرير المفتي لتنطق بحكم إعدام الرئيس المعزول محمد مرسي وعدد من قيادات الإخوان في قضية الهروب من سجن وادي النطرون ، وبطبيعة الحال القضاء المصري كما تعلمون هو قضاء [مستقلّ]،[شامخ]،[غير مسيّس] بالمرّة !!!!!.. لا شكّ أنّ المؤسسة العسكرية التي أمّنت عملية الالتفاف على الشرعية الانتخابية وصلت بعدُ إلى نقطة اللاعودة،فقد بدأت مسارَ الانقلاب على ثورة 25 يناير التي أفرزت أول انتخابات نزيهة وشفافة،وعليها أن تواصل انتهاج منهج الاجتثاث فما عاد بمقدورها العودة إلى ما قبل 03 جويلية 2013 فالمجازر التي ارتكبها كانت منطقية تماما بل وضرورية .. وأنا لا أقول ذلك استحسانا أو تبريرا بل أردت أن أصل بكم إلى نتيجة مفادها وجود انسجام منطقي بين جرائم السيسي ومذابحه القضائيّة وبين طبيعة المشهد المصري الجديد الذي أخذت ملامحه في التشكّل منذ عزل الرئيس المنتخب محمد مرسي ،فقد كان على قائد الانقلاب أن "يبدو قويا من الخارج حتى يُخفي ضعفا من الداخل"!.. فصراع النظام الانقلابي مع أنصار الشرعية ليس مجرّد صراع أمني بل هو صراع وجود ، لأنّ أيّ "تراجع" يمكن أن يُعرّض قادة الانقلاب في لحظة [ما] للمساءلة القانونية وربّما -أو قطعا- للمحاكمة الشعبية الشرسة،لم يبق إذن من خيار سوى الاستمرار في نهج القمع الدموي أي الهروب إلى الأمام ، فالمعادلة صفريّة بامتياز، لايمكن أن يوجد هذا إلا في غياب ذاك .. لكنّ كلّ خطوة يخطوها السيسي في طريق الاستئصال يُراكِم بها أسبابَ تغيير عميق يلامس نخاع عظم الدولة ، فما من تراكم كمّي إلا وأدّى إلى تحوّل نوعيّ ، وما نعلمه علما يقارب اليقين هو أنّ هذا التحوّل سيصنعه وعي ثوريّ دمويّ هو برسْم البناء وقيْدَ التشكّل ..  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق