]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ما احلى الرجوع اليه

بواسطة: fatma el sharkawy  |  بتاريخ: 2015-06-11 ، الوقت: 20:35:06
  • تقييم المقالة:
قصة قصيرة ( ما أحلى الرجوع إليه)
جاء على غير استحياء
تتلاحق ضربات قلبه......
معبرة عن استياء
تتلعثم انفاسه وكأنها تريد أن تفجر المستجيل
قال والدموع متحجرة في مقلتية
انظري الى عيناي
اقتربت من هاتين العينين
فلم تشفق دموعه دقات قلبي 
ولم تحرك سواكني
تحجر القلب 
فهمس الى يدي كي يحتويها بين يدية
فإذا باليد التي كانت تتلهف السكن بين يديه 
تشعر بغربة اللقاء وترتمي على صدري 
شعر ان قدومة اصبح مستحيل
فتحركت شفتاه وبدأ يتمتم بعبارات
كلما اراد ان تعلو تبعثرت في الهواء انهمر في البكاء
وأتى مسرعا يرقص تحت قدماي
فإذا بي انهض به وارمية في اجضاني
لاشعر بهذا الطفل الذي عاد لحض أمه بعد الفراق
مسحت يدي خصلات شعره وكأني أبرئه من الذنوب
ورميته بين احضاني كي اسكنه ذلك القلب الحزين
عسى ان تكون احضانة دواء لجزنه
شعرت ان انفاسه تتلاحق بداخلي
كلما اراد ان يتحدث رتبت يداي علي رأسه 
فإذا به يستكين في أحضاني ويغرد بأجمل الاشعار
وكأني كنت أريد ان أجعل الزمان شاهد على هذة اللحظات
واستيقظنا بعد وقتنا لا يعلم الا الدهر مداه
شعر بأنه اغتسل من الأواهام 
لقد عاد حبه اليه .... 
و شعرت وكأن الزمان عاد بي الى الوراء
امسك بيدي كي نسير في دربنا 
ارتمت يدي في يداه
ولكن قدماي لا تستطيع السير 
كلما تقدمت بها الى الامام معه 
ارتمت الى الخلف
اخذ يدي ووضعها على قلبه كي اشعر بخفقات قلبة 
فجأة ارتعشت يدي وابت على غير استحياء ان تلمس دقات قلبه
نظرت لوجهه فلم ارى فيه غير عبودية الألم والعودة الى المجهول
اردت ان أرميه مرة أخرى بين أحضاني كي أعيد به المستحيل
فشعرت بحرارة الثلج الذي لايذوب 
وكأنها كانت المرة الأخيرة كي اشعر به
فبعد ان لمست دقات قلبي خفقات قلبه ونام على كتفاي
شعرت جميع جوارحي إن العودة له درب من دروب المستحيل 
فكم اشتقت الى ان اعود اليه 
ووعندما عاد لفظته انفاسي ومشاعري
وكأني كنت اريد ان يكون الزمان شاهد على عودته
مشيت وكأن شئ لم يحدث 
اتمتم بعبارات 
لا يفهما غير قلبي وعقلي
هل اقول ما أحلى الرجوع اليه
أم اقول اليوم قد عاد إلي
ومشاعر المرأة بداخلي رفضت تلك العودة 
فلم يعد حبه يحتوني
لقد اضاع الحب 
ولم يعد للرجوع معنى
اليوم اشعر انني لفظت انفاس الماضي على كتفاي
ما أجمل ان تنسى ماضي كنت تظن انك لا تستطيع أن تنساه
بقلم د/ حنان الشرقاوي   Like · Comment · Share
« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق