]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الفناء ساوى بينك و بيني

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2015-06-10 ، الوقت: 14:59:53
  • تقييم المقالة:

الفناء ساوى بينك و بيني
*****************

 

لمّا كنت في دنيتي
كنت مستغني عن أشعاري
و لا أبحث عن لحن لكلماتي 
و لا أهتم للأغاني

 

 

  كنت إنت ضحكتي و دمعتي
و كل ألحاني و حروفي و بسمتي
ما فكرت في يوم أخط لك القوافي
و لا كان غير ضحكتك و نظرتك في الدنيا
شيء يعنيني..

 

ما فكرت في يوم إنك تنامي غير في عيني
ما كنت حاسب ليوم الفراق
كان حبك غامرني و كان منسيني

 

صرت اليوم وحيد أناجي ذكرياتي بيك
و صار دمعي ما يكفيني...

 

تتذكر دعوتك و انت ورايا بعد ما اتصحيني
قوم يا ابني زمان سفرك قرب موعدو
و صار سفرك إنت أبعد من كل المسافات
التي سافرت و كان دعاك يصحيني

 

كيف أنسى دلني لحب آخر بعدك يداويني
إن قتلك أخذت الضياء من عيني
ما وفيت...و الله إنت أعز من نور عيني

 

إن قتلك إنت الروح اللي فيّا يا غالية
ما عاد تسوى روحي في غيابك 
الفناء ساوى بينك و بيني

 

*****************
من ديوان
ثورة العشّاق
جمال السّوسي - تونس
لروح أغلى حبيبة

 


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق