]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اساليب تنظيم القاعات وفقا للمجموعات فى قاعه الانشطه فى الروضه

بواسطة: أ د/سحر توفيق نسيم  |  بتاريخ: 2015-05-06 ، الوقت: 10:05:38
  • تقييم المقالة:

اساليب تنظيم القاعات وفقا للمجموعات فى قاعه الانشطه فى الروضه ( أد/ سحر توفيق نسيم )

أساليب تنظيم القاعات وفقا للمجموعات  ما يلى وهى كما:

·       العمل في مجموعات صغيره حول نفس المهمه

·       العمل في ثنائيات لحل نفس المهمه

·       العمل في جماعات حيث تتناول كل جماعة مهمه مختلفة.

وفيما يلي توضيح للتنظيمات السابقة:

1-العمل في مجموعات صغيرة حول نفس  المهمه

يتم في هذه الطرقة تقسيم الفصل إلى عدد من المجموعات تضم كل مجموعة نفس العدد من الأطفال تقريبا ، وتقدم للفصل إحدى االمهمات ، فمثلاً قد تعمل المجموعات كلها في مفهوم التصنيف ، ولكنها قد تختلف في الأدوات المستخدمة لمعالجة هذه المهمهة ، فقد يستخدم أحد الأطفال المكعبات ، وقد يستخدم أخر الصور ، وقد يستخدم ثالث العرائس وهكذا ، فالمواد تختلف من مجوعة لأخرى إلا أن المهمهة والهدف واحد ، ويشمل القيام بتصنيف الأشياء وذلك لإكساب الطفل المهارة في أداء تلك العملية.

2-العمل في ثنائيات لحل نفس المهمهة:

تقوم المعلمة بتنظيم قاعة الدرس بحيث يعمل كل طفلين معا في حل المهمهة ، وتستخدم هذه الطريقة في حالة االمهمات التي يحتاج الطفل فيها إلى شريك أو رفيق فى النشاط ، أو يحتاج إلى المشاركة في المواد المستخدمة للحل ، وتعطى المعلمة التعليمات الخاصة بالمهمهة للفصل ككل ، ويبدأ كل طفل مع رفيقه في المشاهدة والمناقشة والوصول للحل.

 

 

3-العمل في جماعات حيث تتناول كل جماعة مهمهة مختلفة:

هنا تقدم المعلمة لكل مجموعة مهمهة تختلف عن المجموعة الأخرى وعادة ما تكون في المراحل العليا مفتوحة النهاية ، وتقدم المعلم لكل مجموعة كرتا خاصا بالمهمهة به التعليمات البسيطة (يمكن للمعلمة ومساعدتها شرح المطلوب من كل مجموعة على حده وذلك لعدم قدرة طفل الرياض على القراءة).

ويجب على كل مجموعة أن تعمل على حل المهمهة المقدمة لها في فترة زمنية محددة ، ثمن تنتقل إلى موقع أخر ، حيث تتعرض لمهمهة أخرى ، ويتم ذلك بطريقة منظمة ، وقد يستمر العمل لعدة أيام متتابعة أو ليوم واحد حتى تعمل كل مجموعة في كل كرت من كروت حل االمهمات ، ثم تقوم المعلمة بعمل مناقشة أو عرض لكل مجموعة حول نتائجها على كل مهمهة في كل موقع.

وتظهر الفروق الفردية في الحلول التي تقدمها كل مجموعة ، ويمكن أن تقوم المعلمة كقائد بعملية المناقشة أو قد تترك كل جماعة تقود المناقشة بطريقتها ، وغالبا ما تساعد المعلمة الأطفال في تلخيص نتائجهم.

وتفضل المؤلفة الطريقتين الأولى والثانية كل منهما على حده عند عرض االمهمات وتقديمها للأطفال ، وذلك لتناسبهما مع خصائص الطفل من ناحية ، وإمكانات الفصول في رياض الأطفال التابعة لوزارة التربية والتعليم من ناحية أخرى ، حيث أنهما تجعلان لكل طفل دورا إيجابيا في حل المهمهة . أما الطريقة الثالثة فلا يمكن تطبيقها مع الأطفال لضيق قاعة الدرس بالإضافة إلى أنها قد تثير الفوضى داخل الفصل وعدم 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق