]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لمحة وفاء تدل علي عدم الوفاء . بقلم سلوى أحمد

بواسطة: سلوى أحمد  |  بتاريخ: 2015-04-17 ، الوقت: 00:41:56
  • تقييم المقالة:

   في إطار تدشين المرحلة الرابعة لمترو الأنفاق صرح رئيس الهيئة القومية للمترو أنه وبقرار من الحكومة سيتم اطلاق اسم الرئيس المؤقت عدلي منصور علي أخر محطة من محطات المرحلة الرابعة وهي المحطة الأكبر وذلك تكريما له  علي جهوده التي بذلها من أجل الدولة  !!

إن هذا الخبر في ظاهرة الرحمة وفي باطنه العذاب ، ففي ظاهرة دولة تكرم من خدمها ولا تنسي دوره حتي وإن كانت  الفترة التي قضاها في الحكم لم تتجاوز العام !! دولة يتحلي القائمون عليها بالوفاء والأصل ،  ولكن الحقيقة تقر بعكس ما أرادت الدولة أن تقنعنا به .

 فكيف لي أن اقتنع بأن الدولة لا تنسي من خدمها وهي تكرم الجميع بوضع اسمائهم علي هذا المشروع في الوقت الذي يختفي فيه اسم صاحب المشروع نفسه ؟ كيف اقتنع بوفاء الدولة مع من خدمها بتكريمها لرئيس مؤقت في الوقت الذي يهان فيه ويسب ويمحي اسم رجل خدمها علي مدار اثنين وستين عاما حربا وسلما ؟ كيف أقتنع بوفاء دولة تتجاهل اسم محمد حسني مبارك وتحتفي باسم عدلي منصور ؟!!

إن المتأمل للخبر يدرك أن فيه قمة الجحود والنكران وعدم الوفاء ، فإذا أردت أن يصدقك غيرك فلابد أن تصدق أنت نفسك أولا ، ولا اعتقد أن القائمين علي شئون الدولة يصدقون أنفسهم وهم  يعبرون عن وفاء الدولة لمن خدمها بتكريم رئيس مدة حكمه لم تتجاوز العام في الوقت الذي يمحي فيه اسم رجل ظل يخدمها ويضحي من أجلها اثنين وستين عاما !!


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق