]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أهمية المحاكم التجاريةبالمغرب وإشكاليتها " الجزء السابع "

بواسطة: أحمد الذيب  |  بتاريخ: 2015-04-11 ، الوقت: 09:25:44
  • تقييم المقالة:

-إشكالية انعدام أماكن لحفظ المحجوزات، والإشكاليات المثارة بخصوص مساطر البيع بالمزاد العلني، وعدم حضور المتزايدين لأكثر من ثلاث مرات متتالية أو عدم كفاية العروض، بالإضافة إلى صعوبة المؤازرة بالقوة العمومية وتعقد إجراءاتها بدعوى الحفاظ على النظام العام .

ثالثاً: الإشكالات القانونية والعملية للقضاء التجاري

مجموعة من الإشكاليات التي تشكل عائقا أمام رفع مستوى مردودية المحاكم التجارية،ونحاول أن نوجزها على النحو التالي :

1-فيمايتعلق بالاختصاص النوعي :

-التضارب الحاصل بين المحاكم التجارية حول ما إذا كان الاختصاص النوعي من النظام العام، تثيره المحكمة تلقائيا شأنه في ذلك شأن الاختصاص المسند إلى المحاكم الإدارية أم أنه ليس من النظام العام.

-البت في الدفع بعدم الاختصاص النوعي بحكم مستقل، حيث أصبح هذا الدفع يستعمل مطية لإطالة أمد النزاع، ويثار حتى في القضايا التي يظهر فيها اختصاص المحاكم التجارية جليا، وخصوصا أن الحكم الصادر في الاختصاص من طرف المحكمة التجارية يقبل الاستئناف أمام محكمة الاستئناف التجارية، إذ تعلق الدفع بعدم الاختصاص لفائدة المحكمة الابتدائية أما إذا كان هذا الدفع لفائدة المحكمة الادارية فالجهة المختصة بالنظر في الاستئناف هي الغرفة الادارية لدى محكمة النقض.

2-فيما يتعلق بالاختصاص القيمي.

إثقال كاهل المحاكم التجارية ببعض النزاعات التجارية البسيطة، وهو الشيء الذي أدى بها في بداية عملها إلى التأخر والبطء في فض النزاعات التجارية المعروضة عليها، مما دفع بالمشرع إلى تعديل نص المادة السادسة من قانون إحداث المحاكم التجارية، حيث حصر اختصاصها القيمي بالنظر في الطلبات الأصلية التي تتجاوز قيمتها 20 ألف درهم كما تختص بالنظر في جميع الطلبات المقابلة أو طلبات المقاصة مهما كانت قيمتها.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق