]]>
خواطر :
يا فؤادُ، أسمع في نقرات على أبوابك تتزايد... أهي لحب أول عائدُ ، أم أنت في هوى جديد منتظرُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لماذا

بواسطة: نيلي  |  بتاريخ: 2015-04-10 ، الوقت: 13:34:22
  • تقييم المقالة:

ما كل هذا الكره هل سمعتم باحد يكره بلده بسبب مقامها في العالم الم يعلمو بان الجزائر هي سيدة العالم بالنسبةالي مع كل البلدان العربية دون تمييزو بانها كانت لها حضارة مرموقة و يتمناها جميع الناس وانها تعرضت للاضطهاد و الاستعماربسبب مكانتها العالية في البحر الابيض المتوسط و موقعها الجغرافي لغناها بالثروات الطبيعية وجمال مناظرها التي تبهر الناظرين اليها

تعرضت للذل وانكسر ما بنته خلال مئات السنين بسببالحسد و الكره و الظلم من طرف الدول التي كانت اذلالا تحت اقدام العرب الشريفة قبل ان ينعكس الامر ولكنها رغم كل هذا الالم و البؤس الذي كان يلف بها قبل ان تنكسر و يسيل دمها كانت تقاوم بكل معنى للكلمة تحارب وتقتل الاعداء لكي لا يفسد في الوطن الحبيب و ماتوا من اجل ان تنعم الجزائر بحرية اناس لا تعد و لا تحصى

فكم من قطرة دم نزلت على ساحتها و التحقت المنايابشعبها الحبيب  كل هذا من اجل ان تنعم الجزائر وطني الام و ينعم ابناؤها اجيال المستقبل بالحرية و تلفنا بين ذراعيها و في الاخير يقول الجيل الحاضر يا ليتني لم اكن جزائريا فهل هذه بلد يستطيع الفرد ان يعيش فيها لما لم اكن امركيا او اطاليا او نحو ذلك ويبقى السؤال ما كل هذا الكره في الاخير الجزائر وطني فداك روحي و دمي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق