]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حب من الأساطير

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2015-04-08 ، الوقت: 06:03:13
  • تقييم المقالة:

أنظر إلى قلبي،واستمع الى نبضاته،ولاعب بنات أفكاري،وتنشق عطري

البنفسجي، وعانق مشاعري وأحاسيسي،وألبسني عباءة سندسية.،وضع

فوق رأسي وشاحا" حريرياّ،وأمسك عليك نفسك،فأنا يا حبيبي بكل نساء

الأرض.ملكة في كونك ....أتجول في قصورك وحدائقك،أشاركك كأسك

ووعاءك،ونزهاتك وكل أيامك،في الشتاء تعطيني الدفء،وفي الصيف تمنحني

البرودة،وفي الربيع تكون نسيما" عليلاّ وعصفوراّ مغرداّ وغيمة بيضاء، وفي

الخريف تكون لي المطر والمظلة الشمس والسحاب والرياح والهواء تبللني

تبعثرني كأوراق الشجر الصفراء تأخذني في كل مكان وأرجع عند المساء الى

نافذتي أمسح عنها البخار وأراقبك عن بعد وأنت تمشي تحت المطر معتمراّ

قبعة من الأحلام ومرتدياّ سترة من الخيال ومنتعلاّ أتعاب الزمان.تسير بخطوات

ثقيلة وتظل تسير وأنا أراقبك حتى يطلع الفجر وينبثق النهار .وأصحو على مائدة

فخمة من قصائدك ومقالاتك في الحب والغزل وعن العشق والغرام وعن الهيام

والهوى.لك مني الفصول الأربعة ومحبة رابعة ولك عشق بثينة وغرام عبلة.

وهوى ليلى .ولك قلب يعيش على ذكراك وعقل تعود حضورك وروح تحلق في

الفضاء.....ولك أبجدية تكتب لك وحدك وتقرأ في كل اللغات......مساء الحب الكبير

والذي لا يوجد الا في القصص والأساطير .الكاتبة لطيفة خالد

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق