]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

البقرة

بواسطة: brahim  |  بتاريخ: 2015-03-23 ، الوقت: 19:28:33
  • تقييم المقالة:

ما  هى  البقرة

{وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ إِنَّ اللّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تَذْبَحُواْ بَقَرَةً قَالُواْ أَتَتَّخِذُنَا هُزُواً قَالَ أَعُوذُ بِاللّهِ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ }البقرة67

قوم  موسى  هو  دينه   او  هو  الايات  لانهم  قالوا  اتتخذنا  هزوا  اى  تكذيب   والذى  يتخذ  هزوا  هو  الدين  او  الايات

(وَلاَ تَتَّخِذُوَاْ آيَاتِ اللّهِ هُزُواً }البقرة23

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الَّذِينَ اتَّخَذُواْ دِينَكُمْ هُزُواً وَلَعِباً مِّنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ وَالْكُفَّارَ أَوْلِيَاء وَاتَّقُواْ اللّهَ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ }المائدة57

اذن  بقرة  قوم  موسى  هى  احدى  الايات 

ثم  بين  الله  لهم  هذه  البقرة  بان  هذه  الاية  هى  شرك  لانها  عوان  بين  الفارض  والبكر  كالصلاة   لاتجهر  بصلاتك  ولا  تخافت  بها  وابتغ  بين  ذلك  سبيلا 

{قَالُواْ ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّن لّنَا مَا هِيَ قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لاَّ فَارِضٌ وَلاَ بِكْرٌ عَوَانٌ بَيْنَ ذَلِكَ فَافْعَلُواْ مَا تُؤْمَرونَ }البقرة68

{ وَلاَ تَجْهَرْ بِصَلاَتِكَ وَلاَ تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً }الإسراء110

 

ثم  طلبوا  من  الله  ان  يبين  لهم  لونها  (اللون  فى  دين  الله  يعنى  الدين  دين  الحق  او  البطل)

{قَالُواْ ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّن لَّنَا مَا لَوْنُهَا قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنّهَا بَقَرَةٌ صَفْرَاء فَاقِـعٌ لَّوْنُهَا تَسُرُّ النَّاظِرِينَ }البقرة69

فالاصفر  عند  الله  هو  الشرك  لان  الابيض  هو  الايمان  والاسود  هو  الكفر  والاخضر  هو  كلام  الله 

{قَالُواْ ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّن لَّنَا مَا هِيَ إِنَّ البَقَرَ تَشَابَهَ عَلَيْنَا وَإِنَّا إِن شَاء اللَّهُ لَمُهْتَدُونَ }البقرة70

{قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لاَّ ذَلُولٌ تُثِيرُ الأَرْضَ وَلاَ تَسْقِي الْحَرْثَ مُسَلَّمَةٌ لاَّ شِيَةَ فِيهَا قَالُواْ الآنَ جِئْتَ بِالْحَقِّ فَذَبَحُوهَا وَمَا كَادُواْ يَفْعَلُونَ }البقرة71

اى  تؤمن  بالكتاب  ولاتؤمن  بالله 

وكانت  هذه  البقرة  هى  رمز  لقتل  نفس  بغير  نفس  والله  امرهم  ان  يؤمنوا  باللبعض  الاخر  من  الدين  لانهم  كانوا  يؤمنون  ببعض  الكتاب  ويكفرون  ببعض   (اضربوه  ببعضها  الضرب  ايمان)


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق