]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الحرب الباردة بين مجنون ليلى.. وبين زوج ليلى(2-9)

بواسطة: انور عبد المتعال  |  بتاريخ: 2015-03-10 ، الوقت: 23:11:09
  • تقييم المقالة:

الحرب الباردة بين مجنون ليلى.. وبين زوج ليلى (2-9)

في الجزء الثالث من "الحرب الباردة بين مجنون ليلى وبين زوج ليلى" سنتناول باذن الله الحرب الباردة الأولى التي خاضها مجنون ليلى، قيس، قبل أن يخوض حربه ضد زوج ليلى، ورد، وهي الحرب التي خاضها ضد غريم آخر غير زوج ليلى، وهي الحرب التي يمكن أن نطلق عليها "الحرب العاطفية الأولى". في الجزء الرابع من هذا الموضوع سنتطرق إلى "أسباب اندلاع الحرب.. وتهيؤ مناخ الصراع". الجزء الخامس يمكن أن نطلق عليه مرحلة " إعلان الحرب ودق طبولها". "الحرب أولها كلام".. هذا هو الوصف الدقيق والملائم للجزء السادس من الحرب الباردة، كما قال شاعر بني أمية: وإن النار بالعودين تذكى.. وإن الحرب أولها كلام. وهي المرحلة التي بدأ فيها أحد أطراف الصراع بإثارة واستفزاز الطرف الآخر بكلام مستفز ومثير، كان بمثابة الشرارة وبداية الحرب. في الجزء السابع من هذا الموضوع وصلت الحرب إلى ذروتها، وهو الجزء الذي وصلت فيه الحرب الباردة إلى مرحلة " اندلاع الحرب.. واحتدام الصراع". الجزء الثامن وصلت فيه الحرب إلى نهايتها ووضعت فيه أوزارها.. وهو الجزء الذي يمكن أن نسميه مرحلة انتهاء الحرب، أو "مرحلة الضربة القاضية". في الجزء التاسع والأخير سنقوم بعمل نقد وتقويم للحرب، ومن ثم تناول وطرح النتائج والتوصيات للحرب الباردة بين مجنون ليلى وبين زوجها. أما الآن فتسعدني متابعتكم لتفاصيل الجزء الثاني من الموضوع، ولكن على الرابط التالي:
http://adf.ly/tp65G
متابعة شيقة وممتعة ومفيدة أتمناها لكم.
تحياتي.. الكاتب الصحفي/ انور عبد المتعال


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق