]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الكرة مقبرة العرب

بواسطة: Omar Brouzi  |  بتاريخ: 2015-03-02 ، الوقت: 23:40:57
  • تقييم المقالة:

لك عينين ولسان وشفتين وتختلف عن الحيوانات بالتفكير والعقل الذي يخول لك تحليل كل الظواهر المحيطة بك

انت في المقهى في الملاعب في الملاهي في الشوارع حبا وشغفا في كرة منفوخة بالريح;حبا وشغفا  في ميسي و رونالدو و الكثير من الشواذ الذين لا يعرفون عنك سوى ذاك الدل والحماقة التي تتخلل شخصيتك الميتة;فيدفعك هذا العشق للغوص في التعرف على حياة هؤلاء الشرذمة من البشر حتى تصبح باحثا كفؤا تعرف عن حياتهم كل صغيرة وكبيرة و لكنك وللاسف لا تعرف شيئا عن حياتك;فاين هي حياتك انت اين هي اهدافك اين هي احلامك اين هي مهاراتك اين هي ابداعاتك اين واين واين واين انت من هذه الحياة;هل انت خلقت لتراقب حياة الناس وتنسى حياتك ضائعة تائهة تبكي تناديك في كل صباح هل تريدني لكنك لا تجيب;لكن تذكر بان حياتك وفية صابرة ستظل كل يوم توقظ احساسك لغد افضل ستظل ملازمة لروحك ولن تخونك ابدا انها تترقب بفارغ الصبر ذلك اليوم الذي ستعود فيه الى رشدك وتدون لحياتك مسارا تدون فيه ابداعاتك و افكارك; ترفع فيه لواء الوطن والدين عاليا شامخا شموخ الجبال;انك ستكون حينها حققت انجازا كبيرا في حياتك يا اخي لقد استطعت الخروج من ازمة نفسية حقنها عصر الطاغوت فينا نحن العرب;فالكرة مقبرة العرب وشمعة تعبد الطريق امام الغرب والصهاينة ليبيدوا عقولنا التي كانت منطلق العلوم واصل ما هم عليه من تقدم وازدهار وحتى من ينجوا بنفسه فانه يكون فريسة سهلة لهجرة الادمغة بسبب الاوضاع الاجتماعية في اوطاننا العربية.

انت قادر ما دمت حيا ترزق فاعمل لدنياك كما لو انك ستعيش ابدا و لا تترقب الوحي لينزل عليك من السماء بل بادر انت بالتغيير فان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم .

 

كتابة عمر البروزي

 

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق