]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حوار مع النهر الخالد

بواسطة: خالد اسماعيل احمدالسيكاني  |  بتاريخ: 2015-02-26 ، الوقت: 16:55:45
  • تقييم المقالة:

النهر الخالد

 

   يا ايها النهر الخالد ... يا من تسير نهارا بلا توقف ... واراك في الليل تسري سريان العاشق الولهان . اما آن لك ان تتعب ... عذرا ان في تعبك الموت الزؤام لكثير من خلق الله . فلا يجوز لك ان تستريح  او ان تتعب .

 ما اجمل رحلتك من المنبع  والى المصب من الجبال والى البحار مرورا بالسهول والتلال والوديان  وتنظف لنا  في طريقك كل الادران  وتذيب معك كل الاملاح ...  وتسقي في طريقك ارض كل فلاح  وفي النهاية تقوم بخدمة كل ملّاح . وكل عملك صلاح في صلاح  فشكرا لك والف شكرا لك .

يا ايها النهر الخالد .

 

خالد


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق