]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

النسيان يليق بك 3

بواسطة: امين الصفتي  |  بتاريخ: 2015-02-25 ، الوقت: 22:55:22
  • تقييم المقالة:

يوما ما ستعلم ان حروفي فيها رائحتك .
ودمائي هي من رسمت الحزن في اوراقك
كل قمم الجبال يمكن صعودها كل الاسوار يمكن تحطيمها ...
لكن ملامحك كانت فولازية الموانع أبت علي العبور الي الغد بدونك .
واجهضت كل حمل كاذب للنسيان...
صرت اطالعك في كتاباتي اتعثر برائحتك كاعمي عكازه من الحنين
كفراشة كسرت اجنحتها اسفل غصن الورد ...
وملامحك كانت كالرياج تعصف بي كلما تسلقت الاخرين كي انساك
.
ان الاورق حُفرت فيها اخاديد يإسمك .
زرفتها الحروف وابت عيني ان تلفظ عبرة واحدة تحتضنك في احداقها
لكني الان اود ان ازرف حنينك علي صفحاتي.
ربما يوما تحدث المعجزه وتتجسد في الاوراق .
او اصير انا حرفا اجاورك ولو في نص رثاء علي النسيان...
.
كنت اعلم منذ البداية ان من يدخل من بوابة الحب يحرم علي شفاهه الضحكات ..
لكني لم اكن اعلم انني ساحتفظ بها لأقضمها الف مرة علي انتظارك ..
والف الف مرة علي خذلانك
.
انني لا أعاتبك..
إنني أنسب لك كل الفشل .
واتهمك بالتامر علي قتلي باسم الحب ..
ودفني في شرنقة انتظارك معلق فوق أغصان ذكرياتك .
وانت اخذت برائة من كل التهم وهاجرت وحدك الي النسيان...
آه ,,,آه ,,آآآآآآآآآآآآه
حقا العذاب ((الحب)) يليق بي..
وانت النسيان_يليق_بك


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق