]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

" مفهوم الاصلاح ومدلولاته "

بواسطة: أحمد الذيب  |  بتاريخ: 2015-02-20 ، الوقت: 10:39:20
  • تقييم المقالة:

1-   مفهوم الإصلاح

 

الإصلاح لغة : من فعل أصلح يصلح إصلاحا، أي إزالة الفساد بين القوم والتوفيق بينهم وهو نقيض الفساد،فالإصلاح هو التغير إلى استقامة الحال علي ما تدعو اليه الحكمة،وقد ورد لفظ الإصلاح في القرآن الكريم مثل قوله تعالي (والله يعلم المفسد من المصلح)[1]، وقوله تعالي مخاطباً فرعون (إن تريد إلا أن تكون جباراً في الأرض وما تريد أن تكون من المصلحين).[2]

وأما المعنى  الاصطلاحي فيعرف قاموس (أكسفورد) الإصلاح بأنه تغيير أو تبديل نحو الأفضل في حالة الأشياء ذات النقائص وخاصة في المؤسسات والممارسات السياسية الفاسدة أو الجائرة، كما يعرف قاموس (ويبستر) للمصطلحات السياسية"1988" الإصلاح السياسي بأنه تحسين النظام السياسي من أجل إزالة الفساد والاستبداد، ويعتبر الإصلاح السياسي ركناً مرسخاً للحكم الصالح والذي من مظاهره سيادة القانون والشفافية، والمشاركة الشعبية في إتخاذ القرار والعدل وفاعلية الانجاز وكفاءة الادارة والمحاسبة والمساءلة والرؤية الاستراتيجية وهو تحديد للحياة السياسية، وتصحيح لمسارها وصيغتها الدستورية والقانونية بما يضمن توافقاً عاماً مع الدستور، وفصلاً للسلطات وتحديداً للعلاقات فيما بينها وهو التعريف الذي تبناه برنامج الامم المتحدة لإدارة الحكم في الدول العربية.

وعرفته الموسوعة السياسية بأنه تعديل أو تطوير غير جذري في شكل الحكم، أو العلاقات الاجتماعية، دون المساس بأسسها وهو بخلاف الثورة، كذلك فإن عملية الإصلاح لا تحدث في فراغ ولا تنطلق لمجرد الرغبة في التغيير

[1]- الآية "218"، سورة البقرة

[2]- الآية " 18"، سورة القصص

[                

                   


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق