]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

داعش صناعة امريكية

بواسطة: رأفت المحمدي  |  بتاريخ: 2015-02-19 ، الوقت: 22:00:18
  • تقييم المقالة:
داعش صناعة امريكية بلا منازع فلو تدبرنا موقف داعش وفكرنا في هذه الظاهرة لتبين لنا مجموعة من المقدمات
  • ان أمن اسرائيل لم يمس ولو بصاروخ واحد من داعش ولم يختطف أي يهودي ولم يقترب احد من حدودها

  • اسرائيل تعيش اليوم ازهى عصورها فالعرب لا يكادون يرفعون الرؤوس من مشاكلهم الداخلية والامنية خاصة دول الجوار لإسرائيل فالعراق كما تعلمون منقسمة بقعل داعش والفتن الطائفية التي حرصت الولايات المتحدة على زرعها قبل تسليم العراق لأهلها والاردن قد اهتمت بالحرب على داعش بعد تنفيذ المخطط الامريكي لحرق الطيار الاردني وسوريا تتناحر فيها الدولة مع الجماعات ولم تصبح دولة بل اصبحت مليشيات ومصر وجه لها داعش على جبهتين سيناء وليبيا والسعودية منشغلة بأمر تأمين حدودها من الحوثيين جنوبا وداعش شمالا فالمستفيد الاول بلا منازع هي اسرائيل  

  • عملت الولايات المتحدة على تخفيض ثمن البترول الى اكثر من خمسون بالمائة كفاتورة مبدئية للدفاع عن دول الخليج ضد داعش ولم تتخذ الدول المنتجة للبترول أي اجراء حيال معالجة انخفاض سعر البترول لتنفيذ الاتفاق الامريكي لأنها هي المستفيد  الاكبر

  • رواج الاقتصاد الامريكي لبيع الترسانة الامريكية من السلاح لأطراف النزاع ولو لم تنشأ تلك الحروب لركدت تلك الاسلحة والصواريخ والطائرات

  • جعل الدول العربية بحاجة دائمة الى الولايات المتحدة عن طريق انشاء خطر محتمل وبث الهلع في قلوب الحكام العرب

  • جميع عمليات داعش عمليات تمثيلية فلمية لها غرض اساسي واستراتيجي الا وهو بث الرعب واشعار الاخرين بالخطر مما يجعل العرب يهرولون الى الولايات المتحدة لطلب الحماية فكثير من الحروب والمداهمات حدث فيها اكثر من ذلك عندما حرقت اسرائيل وذبحت الاطفال والنساء في فلسطين ولكن هذه المشاهد مقصود اظهارها اعلاميا لبث الرعب واشعار الحكام العرب انهم بحاجة ماسة الى حماية الولايات المتحدة

     

    من هذه المقدمات تخرج النتيجة الحتمية ان داعش صناعة امريكية ولا جدال في ذلك  


  • « المقالة السابقة ... المقالة التالية »

    » إضافة تعليق :

    لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
    البريد الالكتروني
    كلمة السر  
    او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
     انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
    علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
    او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
    اسمك المستعار:
    آضف تعليق